أنصار غالي معسكر غير راضين عن الأداء

لم يتمكن فريق غالي معسكر من تحقيق نتيجة ايجابية فوق أرضية ميدانه وأمام جمهوره الغفير نهاية الأسبوع المنصرم برسم الجولة16 من بطولة قسم ما بين الرابطات

 واكتفى بالتعادل هدفين مقابل هدفين أمام نظيره شباب عين تموشنت وهو التعادل الذي يبقى بطعم الهزيمة بعد عجز أبناء المدرب بلومي من فرض سيطرتهم بعقر دارهم.الفريق المحلي دخل المرحلة الأولى بكل عزيمة وحاول في العديد من المناسبات فتح باب التسجيل، غير أن استماتة دفاع الزوار أفشل كل المحاولات الهجومية التي لم تستغل بشكل محكم من قبل أبناء الغالي و ظهر حارس الزوار دحمان بوجه مشرف لتمكنه من إنقاذ فريقه من عدة أهداف حقيقية، ولم نسجل أي فرص خطيرة من طرف الزوار بقيادة بن ترباج و تلمساني، إلى غاية الدقيقة الـ 34 أين ضيع بن يمينة هدفا محققا بعدما تلقى الكرة من حداد ليخرجها الحارس ركنية. مدرب فريق عين تموشنت بكاكنية، اكتشف أن وسط الميدان نقطة ضعف الفريق المحلي، الأمر الذي استغله مباشرة مع بداية المرحلة الثانية و كثف أبنائه من هجوماتهم وخلق ضغطا على دفاع الغالي، أين أثمر بهدف رائع في الدقيقة 51 عن طريق موفق بضربة راسية إثر فتحة من بن ترباج. رد أبناء بلومي كان سريعا، حيث تمكن شايب من تعديل النتيجة وتوقفت المقابلة 06 دقائق بعدما رفض الزوار الهدف وكثرت الاحتجاجات من قبل أنصارهم، حيث أكدوا أن الهدف سجل بيده، بعدها أضاف زميله بن يمينة الهدف الثاني في الدقيقة 76 . ويعدل النتيجة بن ترباج من الفريق الزائر بضربة راسية في الدقيقة 88 بعدما تلقى الكرة من مقداد.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة