أهلي البرج: الغاني لامبيتي يبهر ودريد يستعيد مهداوي وكيال

أعاد المدرب الجديد لفريق أهلي البرج نصر الدين دريد الحيوية الغائبة عن التدريبات منذ مدة حيث ظهر جليا أن أمور ا كثيرة تغيرت منذ الأحد الماضي، خاصة من خلال الوعي الكبير للاعبين في الحصص التدريبية

حيث تجري بحضور جميع اللاعبين باستثناء لبلالطة بدر الدين الذي قرر رسميا المغادرة في الميركاتو احتجاجا على وضعيته الصعبة، وقد عاد اللاعبون المصابون مثل حجو في حين لا زال عبد الغني رماش يشكو على مستوى ركبته، ويبقى الجديد هو أن دريد استرجع أمس الثنائي كيال و مهداوي اللذان تدربا في الصبيحة بصفة عادية رغم أن إصابة كل واحد كان تهدده بالغياب هذا الجمعة، وقبل أن يظهر أنها أنها لن تؤثر في بما أن المعنيان سيلعبان أمام اتحاد البليدة بملعب 20 أوت بالبرج وهو ما سيزيد من الطموح في تحقيق الفوز الثاني في الموسم، انطلاقا من كون الفوز الوحيد خلال هذا الموسم جاء في الأيام الأولى لقدوم بن يلس والرجة النفسية التي جلبها.
وعلى صعيد آخر يتدرب الغاني لامبيتي منذ مدة وقد أظهر استعدادات كبيرة في التدريبات وحاسة تهديف واضحة على الأقل مثلما ظهر للملاحظين ما يرشح الرئيس عيدل من أجل التعاقد معه ولو أنه لا زال تحت التجربة إلى غاية موعد 14 ديسمبر في حين يطالب مناجيره عاشوري عبد العالي بضرورة الاتفاق معه في أقرب وقت.
وبخصوص البرازيلي الآخر سنانتوس فقد غادر عائدا إلى بلاده لأسباب متناقضة حيث يتحدث مناجيره عن سبب وتتحدث الإدارة عن سبب آخر في حين تتحدث مصادرنا عن أسباب أخطر كل ما يتردد!!؟.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة