أوقعني زوجي في إحراج كبير بسبب نجاح وتفوق الكثير !!

أوقعني زوجي في إحراج كبير بسبب نجاح وتفوق الكثير !!

إخواني القراء، قد تبدو مشكلتي أو قضيتي بالنسبة إليكم بلا أهمية، لكنها حقيقة هي ليست كذلك بالنسبة لي، لأنني امرأة أعرف الأصول جيدا.

وأدرك تمام الإدراك قيمة أن الهدية وعدم قطع صلة الرحم بين الأهل والأحباب والأقارب، زد على ذلك كنت ولسنوات طويلة محل اهتمام كل هؤلاء الذين لم يفوتوا فرصة زيارتي في كل مناسبة.

خاصة عندما كان أولادي يكللون بالنجاح والتفوق، وأكثر هؤلاء إخوتي وأخواتي وباعتباري أكبرهم سنا، كان لي القسط الأوفر من اهتمامهم المادي والمعنوي.

لقد مر الزمن وانقلبت الأدوار، وبات لزاما علي أن أرد الجميل لهؤلاء من خلال زياراتهم من أجل التهاني وتقديم هدايا النجاح لأولادهم ومناسبات أفراح أخرى.

مثلما كانوا يفعلون معي، لكن زوجي رفض الفكرة جميلة وتفصيلا، وحجته في ذلك أن وضعه المادي لا يسمح لنا، مع العلم أنه ميسور الحال.

بالإضافة إلى الإعانة المالية التي يتلقاها كل شهر من طرف أولادنا حفظهم الله، بعدما صاروا من ذوي الدخل المستقر والوظائف المرموقة ولله الحمد المنة.

إنه من دواعي الاستياء أن أذهب في زيارتي لهم بأياد خاوية لا أحمل حتى قطعة حلوى، فإذا فعلت سأكون مقصرة في حقهم.

لهذا وبعد تفكير طويل اهتديت لفكرة رائعة ولكنني للأسف لم أستطع تطبيقها، لأن زوجي وقف بالمرصاد بعدما علم أنني طلبت العون المادي من أولادي.

فأقسم أن يتبرأ من كل واحد يطاوعني بمنح المال، مع العلم أنه صارم جدا، لهذا السبب أجدني واقعة في إحراج ما بعده إحراج.


التعليقات (2)

  • هل تقبل امك على الفايس

    حطي حاجة على راسك. يا عجوزة

  • R.MANSOURI

    اختي الكريمة/ ارجعي الامر للاولاد فكوني متيقنة انهم يعرفون كيف يتعاملون مع ابيهم فقط ثفي فيهم و ان شاء الله سيهتدي زوجك الئ الطريق السليم. الاولاد هم و لهم الحل…..

أخبار الجزائر

حديث الشبكة