أوقفتهم أمس مصالح الأمن بوهران ليحاكموا السبت المقبل : قائد سفينة فلبينية ومساعديه يمزقون العلم الجزائري ويرمونه في قمامة

أوقفتهم أمس مصالح الأمن بوهران ليحاكموا السبت المقبل : قائد سفينة فلبينية ومساعديه يمزقون العلم الجزائري ويرمونه في قمامة

أوقفت مصالح أمن دائرة أرزيو بوهران، أول أمس، قائد السفينة الفليبينية “بيركين” رفقة شخصين يعملان معه حيث تم تحرير محضر سماع لهما ومثلا أمام قاضي التحقيق لدى محكمة أرزيو، وذلك عقب قيامهما بتمزيق العلم الوطني ورميه في قمامة، وتم إطلاق سراحهما فيما برمجت محاكمتهما يوم السبت القادم.
تعود حيثيات القضية إلى كون أن طاقم السفينة الفلبينية قام بشراء سفينة من مؤسسة أيبروك، وأثناء عملية التنظيف قام برمي بعض الأجهزة المستعملة في البحر والأمن كأجهزة جي بي اس ومنظار والعلم الوطني الذي وجد ممزقا ومرميا في قمامة، الأمر الذي دفع بالمعنيين إلى إبلاغ مصالح الأمن نظرا لخطورة الفعل الذي كان لابد أن يقوم به طاقم السفينة هو تجميع جميع المحتويات التي تم العثور عليها في صندوق وتسليمها إلى مؤسسة أيبروك دون محاولة رميها وتمزيق العلم الوطني الذي يعد من الثوابت الوطنية.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة