أول لقاء علني بين الشاذلي وبلخادم.. منذ 16 عاما

أول لقاء علني بين الشاذلي وبلخادم.. منذ 16 عاما

بعد 16 سنة كاملة عن قرار الرئيس الأسبق، الشاذلي بن جديد، حل المجلس الشعبي الوطني الذي كان يرأسه، آنذاك، السيد عبد العزيز بلخادم دون مشاورته أو إخطاره رسميا، التقى الرئيس الشاذلي، نهاية الأسبوع الماضي، لأول مرة وبصفة علنية السيد عبد العزيز بلخادم، لكن هذه المرة بصفته رئيسا للحكومة، وهذا على هامش مؤتمر جمعية العلماء المسلمين الجزائريين. اللقاء وإن كان خال هذه المرة من السياسة إلا أنه يعتبر الأول الذي يتم بصفة علنية بين الرجلين منذ قرار الرئيس الشاذلي حل المجلس الشعبي الوطني قبل لحظات قليلة فقط عن قراره التنحي عن الحكم في 11 جانفي 1992. اللقطة لم يفوتها مصور وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة