أويحي :إذا كان رئيس البلدية ” بطالا” فإن علاوة 15 ألف دج “أحسن من لا شيء”

أويحي :إذا كان رئيس البلدية ” بطالا” فإن علاوة 15 ألف دج “أحسن من لا شيء”

أكد احمد أويحي أن الدولة ترفض أن يتصرف الموظف ك” المرتزقة” أي أن يطلب زيادة في الأجر او العلاوة لكي لا يقبل الرشوة

  •  مذكرا أن الرشوة يمنعها القانون مضيفا أن المزايدة مرفوضة و الذي يكون مستعدا إلى قبول الرشوة فمهما كانت الزيادة التي يتلقاها فانه “سيرتشي”
  • جاء ذلك في معرض رده على أسئلة نواب مجلس الأمة بخصوص علاوات رؤساء البلديات  التي تحتاج إلى تحسين كما أعلن عنه وزير الدولة و وزير الداخلية و الجماعات المحلية منذ بضعة أسابيع .
  • و في هذا الصدد أشار الوزير الأول أن الدولة لم تترك رؤساء البلديات في وضعية مزرية مثلما يشاع  مضيفا أنه “إذا كان قبل توليهم هذا المنصب موظفا عند الدولة أو في مؤسسة اقتصادية يبقى محافظ على منصبه من خلال عملية الإنتداب و يحافظ على راتبه و العلاوة التي يتلقاها كرئيس بلدية تعتبر تكميلا فقط لأجرته الشهرية”.
  •   و إذا كان يعمل لحسابه — يوضح السيد أويحيى — أن رئيس البلدية يبقى محافظا على “خيراته” و أما إذا كان بطالا فإن علاوة 15 ألف دج “أحسن من لا شيء” حسب الوزير الأول.
  •   و أكد في الأخير أن تحسين الأوضاع سيأتي “لا محالة” و لكن “ليس على أساس الحيثيات التي يراها البعض”.

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة