أويحي : نرفض أن يكون طريقا ملتويا نحو إقامة علاقات مباشرة أو غير مباشرة مع اسرائيل”

أويحي : نرفض أن يكون طريقا ملتويا نحو إقامة علاقات  مباشرة أو غير مباشرة مع اسرائيل”
 

أكد الوزير الأول أحمد أويحيى اليوم أن الجزائر “طرف” في الاتحاد من أجل المتوسط الذي انضمت إليه مع بقائها “وفية

لثوابتها السياسية و التزاماتها الدولية”.

و أشار السيد أويحيى الذي نزل ضيفا على حصة خاصة للإذاعة الوطنية إلى أن “الجزائر طرف في هذا التجمع منذ إنشائه و هي عضو مؤسس من خلال أعلى رمز للجمهورية ألا و هو رئيس الجمهورية “.

و قال أويحيى أن الاتحاد من أجل المتوسط يمثل “محيطا جغرافيا بالنسبة للجزائر و ليس بوسعها البقاء خارجا عنه كما أنه يشكل محيطا استراتيجيا لها و لا يمكنها أن تدير ظهرها له”.

و أشار الوزير الأول  قائلا ” بطبيعة الحال دخلنا المسار الجديد الذي أخذت ملامحه ترتسم  مع بقائنا أوفياء لثوابتنا السياسية و التزاماتنا الدولية”  مؤكدا “إننا نرفض أن يكون الاتحاد من أجل المتوسط طريقا ملتويا نحو إقامة علاقات

مباشرة أو غير مباشرة مع اسرائيل”.

و أضاف السيد أويحيى أن الاتحاد من أجل المتوسط مشروع ناشيء لديه مشاريع اقتصادية و بالتالي “عليه أن يجمع الوسائل” الضرورية و التي “هي غير متوفرة عند هذا المستوى”.

 و أشار الوزير الأول من جهة أخرى إلى أن الاتحاد من اجل المتوسط “الذي يهدف لأن يكون مسعى أكثر فعالية من مسار برشلونة قد أدركه الظرف الجغرافي و السياسي السائد في الحوض المتوسط” .

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة