أويحي يعترف بقرب تأثير الازمة المالية العالمية على الايرادات الخارجية

  • أكد مخطط عمل الحكومة على مواصلة تنفيذ البرنامج الخماسي الذي شرع فيه و برنامج خماسي أخر للتنمية في ظرف اقتصادي وطني يتميز بنمو معتبر وإطار مستقر للاقتصاد الكلي رغم الظرف العالمي المتميز بالأزمة المالية التي من شانها أن تؤثر على الإيرادات الخارجية نتيجة تراجع أسعار المحروقات. و يتعين حسب -المخطط الذي عرضه اليوم الأحد الوزير الأول السيد احمد أويحيى أمام المجلس الشعبي الوطني- استكمال البرنامج الخماسي الجاري للتنمية والانطلاق في وضع  أسس برنامج خماسي آخر للتنمية. و سينصب البرنامج التنموي للسنوات الخمس القادمة على استكمال ترسيخ الحكم الراشد وإتمام الإصلاحات الضرورية لبناء اقتصاد سوق منتج وتنافسي والاستجابة لتطلعات الأمة في مجال التنمية البشرية وتعزيز نسيج المنشات القاعدية وترقية الاستثمار المنتج والمتنوع بمساهمة المتعاملين الوطنيين والمستثمرين الأجانب

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة