إبحث عن شريك حياتك عبر النهار

إبحث عن شريك حياتك عبر النهار

حكمة ادم: الحب يقضي على الكثير من الآلام لأنه وحدها الدموع تروي الحب والبسمات تنعشه

حكمة حواء: الحب يجعل الزمن يمضي والزمن يجعل الحب يمضي

 أجمل ما قيل في الحب

بطاقة عادية في يوم غير عادي

 اشتقت إليك تدفعني أفراح الآخرين إليك اليوم صباح عيد، وأنا أصبحت أخاف الفرح لأننا نصبح أنانيين عندما نفرح يجب أن أحزن قليلاً كي أظلّ معك ثم إنّ الفرح لا يلهمني وأنا أريد أن أكتب شيئاً على ورق مدرسي أكره أن أترك كلماتي على البطاقات المستوردة للأعياد أشكالها الفرحة.. تعمّق حزني لو كتبت لك بطاقة في بداية هذه السنة لقلت: لأنك ولأنني أتمنى أن وكان لا بدّ أن تملأ أنت الفراغ أؤمن أن مهمة الرجل ملء الفراغ الفراغ الأرضيّ الفراغ الكونيّ الفراغ في قلب امرأة الفراغ في جسمها يحدث أن أمتلئ بك يوم حدث هذا وضعت حدّاً للحزن المسالم وبدأت أجمع صور الشهداء يوم حدث هذا.. قلت أنك قادرعلى إمتلاكي الآن ترحل كنت رصيف فرح الآن يجب أن أتعوّد الوقوف على أرصفة أخرى سأذكرك تعلّمت معك أن أعود إلى طفولتي أن أحبّ البسطاء أن أرتب خريطة هذا الوطن وأقف في صفّ الفقراء.

 عروض الزواج

 بنت الغرب تبحث عن الحلال

هي سيدة من الغرب الجزائري، تبلغ من العمر 43 سنة، مطلقة، بيضاء البشرة، حسنة الشكل والمضمون، ترغب في الارتباط بابن الحلال الذي سيشاركها حياتها، والذي تريده أن يكون عاملا وذو شخصية قوية، ويكون قادرا على تحمل مسؤولية الزواج وأعباء الحياة، كما أنها تشترط أن يكون متدينا إلى جانب الإخلاص والوفاء والجدية، بينما سنه فإنها تفضل أن لا يتجاوز 55 سنة، وفيما يخص الولاية التي تنتمي إليها فإنها تحبذ لو يكون من إحدى ولايات الغرب الجزائري.

 هكذا يريدها ابن الوسط

أنا شاب من الوسط، أبلغ من العمر 34 سنة، عامل، متدين، مثقف، يود الارتباط على سنة الله ورسوله من امرأة واعية للمسؤولية، وتكون متدينة وملتزمة وذات أخلاق عالية، كما أنني أرجوا أن تكون طويلة القامة ورشيقة، واسعة العينين، وذواقة للأدب، في حين لا أمانع إن كانت زوجتي المستقبلية ماكثة في البيت أو عاملة، المهم أن تكون قادرة على التوفيق بين العمل والبيت بعد الارتباط، في حالة ما إذا كانت عاملة، كما أنني أريدها أن تكون قوية الشخصية لتكن أنسي وسندي، وأعدها بدوري أن أكون لها نعم الزوج، إن كانت هناك امرأة تود حقا في الارتباط وتأسيس أسرة ما عليها سوى الاتصال بالجريدة لحصول على رقمي الخاص.

 عادل يبحث عن الاستقرار

أنا عادل من ولاية باتنة، من مواليد 1969م، لدي عمل مستقر، أود التعرف على بنت الحلال التي ستشاركني حياتي، والتي تكون نعمة الزوجة والصديقة ، والتي أردها أن تكون من ولاية باتنة، وسنها ما بين 28 و 32 سنة، بينما لا يهمني إن كانت عاملة أو ماكثة في البيت، ونفس الشيء بالنسبة للحجاب الذي أعتبره حرية شخصية، المهم أن تكون محترمة وصادقة ولها رغبة حقيقية في الارتباط وتأسيس أسرة.

 بنت الوسط تبحث عن نصفها الثاني

هي فتاة من الوسط، تبلغ من العمر 35 سنة، تود الارتباط على سنة الله ورسوله برجل محترم وواع وقادر على تحمل مسؤولية الزواج وأعباء الحياة ، ويكون صادق في الارتباط، وله عمل مستقر ومشرف، كما أنها تحبذ لو كان له سكنا خاصا، وفي حالة عدم وجوده فإنها لا تمانع في العيش مع أهله بل وتتشرف بذلك. 

 بسمة تريده محاميا

الأخت بسمة من ولاية تلمسان، تبلغ من العمر 33 سنة، بيضاء البشرة، حسنة الشكل والمضمون، ترغب في الارتباط برجل جاد ومحترم وقادر على تحمل المسؤولية بنية الزواج وفتح بيت، وتحبذ بسمة لو يكون شريك حياتها المستقبلي محامي، وسنه ما بين 33 و 40 سنة، كما أنها تفضل لو يكون من ولاية تلمسان. 

 شرطه الأول هو العمل

هو عيسى من ولاية ورڤلة، يبلغ من العمر 29 سنة، لديه عمل مستقر، ترغب في الارتباط برجل مستقر ماديا وذو أخلاق عالية ومتفهم، إلى جانب أن تكون له شخصية قوية، يبحث عن بنت الحلال التي ستقاسمه حياته بحلوها ومرها في الحلال، والتي يريدها أن تكون عاملة وسنها لا يتجاوز 30 سنة، وفيما يخص الولاية التي تنتمي إليها، فإنه يفضل أن تكون من نفس ولايته.

 هل من رجل بهذه المواصفات لأمينة؟

الأخت أمينة من الشرق الجزائري، تبلغ من العمر 33 سنة، ماكثة في البيت، تود الارتباط برجل طيب الخلق ومحترم وواع وله عمل مستقر يسترزق منه في الحلال، وفيما يخص السن فإنه يفضل أن يكون ما بين 30 و 45 سنة، بينما لا تهمها الولاية التي ينتمي إليها، المهم لديها هو أن يكون جزائريا وذو شخصية قوية. 

 هو في 20 من العمر ويريدها ما بين 28 و 30 سنة

رضوان من ولاية الجزائر، يبلغ من العمر 20 سنة، يعمل في مجال التجارة، يرغب في الارتباط ببنت الحلال التي ستشاركه حياته على سنة الله ورسوله والذي يريدها أن تكون امرأة جادة ولها نية حقيقية في الارتباط  وتأسيس أسرة، وأهم شرط  لدى ابن العاصمة، هو أن يكون سنها ما بين 28 و 30 سنة.

 لمن تبحث عن الحلال

الأخ كمال من المدية، يبلغ من العمر 32 سنة، موظف، يرغب في التعرف بشابة تكون جميلة، وطيبة، وحنونة ومتواضعة وذات أخلاق حسنة بنية الارتباط على سنة الله ورسوله، مع العلم بأن كمال لا يملك سكنا خاصا، وفيما يخص المنطقة التي تنتمي إليها شريكة حياته المستقبلية، فإنه يحبذ لو تكون من ولاية المدية، وسنها يجب أن لا يتعدى 24 سنة، وأهم شرط  لديه هو أن يكون للمرأة التي سترتبط به سكن.

 شرطها الوحيد أن يكون عاملا

هي كريمة من ولاية الجزائر، تبلغ من مواليد 1969، عاملة ولا تمانع في البقاء بالبيت، تود التعرف على رجل جاد وله رغبة حقيقية في الارتباط وفتح بيت أسري على أسس صحيحة، ويكون من عائلة محافظة وتشترط كريمة أن يكون هادئ الطباع، كما أنها تشترط أن يكون مستقر ماديا وله عمل مستقر،وفيما يخص السن فإنها تفضل أن لا يتعدى سنه 46 سنة.

 عمره 69 سنة يبحث عن الاستقرار

الأخ عزيز من الشرق الجزائري، يبلغ من العمر 69 سنة، مطلق، مجاهد، وله منحة شهرية، يود التعرف على امرأة ناضجة وحنونة بنية الزواج، ويجب أن يفوق سنها 43 سنة، مع العلم أن السيد عزيز لا يملك سكن خاص وفيما يخص التفاصيل التي يمكن مناقشتها معه شخصيا، بعد الحصول على رقمه الخاص من الجريدة  لمن يهمها الأمر.

 من ستكون من نصيبي؟

أنا عزيز من ولاية تيارت، أبلغ من العمر 26 سنة، عامل بمؤسسة وطنية، أبحث عن فتاة محترمة، وجميلة وسنها ما بين 18 و 24 سنة، بنية الارتباط على سنة الله ورسوله، وحبذ لو تكون من الغرب الجزائري أو الوسط، وتكون ملتزمة وقادرة على تحمل مسؤولية الزواج وأعباء الحياة معي، وتكون سندا لي وأعدها بدوري بأن أكون نعم الزوج.

 لا يمانع إن كانت مطلقة أو موظفة

هو شريف من الغرب الجزائري، يبلغ من العمر 34 سنة، موظف بمؤسسة وطنية، يرغب في الارتباط بفتاة جميلة وسنها لا يتجاوز 34 سنة، قصد الارتباط على سنة الله ورسوله، والتي يريدها أن تكون من الشرق الجزائري، كما أنه يفضل أن تكون موظفة التعليم، في حين لا يمانع إن كانت طالبة.

 فاطمة تستعين بـ”النهار” للزواج

أنا فاطمة من ولاية الجزائر، أبلغ من العمر 25 سنة، ماكثة في البيت، جميلة الشكل وحسنة المضمون، استعنت بجريدة “النهار”، بغية إيجاد نصفي الثاني عبر قسم “آدم وحواء”، الذي أريده أن يكون في غاية الوسامة والأناقة، ويكون ذو شخصية قوية وله عمل مستقر، وحبذا لو يكون له سكنا خاصا، وفيما يخص السن  فإنها تفضل أن يكون ما بين 30 و 45 سنة. 

 الدين أساس العلاقة لدى بنت العاصمة

هي شابة من ولاية الجزائر، تبلغ من العمر 43 سنة، عزباء، محجبة، أستاذة، ذات أخلاق حميدة وملتزمة ومحترمة وقادرة على تحمل مسؤولية الزواج وأعباء الحياة معه، تود إتمام نصف دينها مع رجل متدين ويكون حافظا لكتاب الله، كما أنها تشترط أن يكون له عملا مستقرا يسترزق منه في الحلال، إلى جانب السكن الخاص الذي تراه بنت العاصمة جد ضروري، كما أنها تشترط أن يكون ما بين 43 و 50 سنة، وفيما يخص الولاية التي تنتمي إليها فإنها تفضل أن يكون من إحدى ولايات الوسط.

 رفيق يبحث عن شريكة الحياة

أنا رفيق من ولاية الجزائر، أبلغ من العمر 32 سنة، أعمل سائق بشركة خاصة، أعزب، وأقطن في الوقت الحالي مع أهلي في انتظار إيجاد شريكة الحياة التي ستقاسمني حياتي بحلوها ومرها، هنا  سأقوم بكراء بيت يجمعه وإياها في الحلال بإذن الله، وفيما تخص مواصفاتها فإنه يفضل أن تكون عاملة،ومحجبة ويكون سنها ما بين 27 و 30 سنة، وتكون من عائلة محترمة ومحافظة، وفيما يخص الولاية التي تنتمي إليها، فإنه يحبذ لو تكون من ولاية باتنة. 

 لمن تبحث عن الاستقرار

الأخ مراد من ولاية الجزائر، يبلغ من العمر 39 سنة، أعزب، يرغب في التعرف على بنت الحلال التي ستشاركه حياته، والتي يريدها أن تكون من عائلة محترمة ومحافظة، وتكون الفتاة على قدر كاف من والوعي والجمال، وفيما يخص السن فإنه يفضل أن يكون من 25 إلى ما فوق، وبينما يحبذ أن تكون من ولاية الجزائر أو تيزي وزو أو بومرداس. 


التعليقات (2)

  • نورو

    ابحث عن بنت الحلال على سنة الرسول من 22

  • عمر

    انا عمر من الشرق الجزائري صاحب 42عام اعزب أملك سكن موضف مستقر خمري البشرة طويل القامة مثقف ابحث عن بنت الحلال لا تتجاوز 30عام طويلة القامة عاملة بسلك التعليم أو الصحة وان تكون من إحدى الولايات الآتية 05 .40.12.04 لمن يهمها الأمر 0671924489

أخبار الجزائر

حديث الشبكة