إبراهيم حسن لم أخطىء في حق الجزائر ولكنني لست من هواة النفاق

إبراهيم حسن لم أخطىء في حق الجزائر ولكنني لست من هواة النفاق

يواصل اللاعب الدولي

السابق في منتخب الفراعنة، إبراهيم حسن، الإدلاء بتصريحات معادية للجزائريين ويكشف مرة أخرى حقده الدفين للجزائر ويعمل مجددا على إشعال نار الفتنة بين الشعبين المصري والجزائري، حيث أكد أنه لم يخطىء في حق الجزائر وأنه ليس منافقا، في إشارة منه إلى الساعين إلى إخماد الحرب الكلامية بين الإعلام الجزائري ونظيره المصري في المبادرة التي تحمل شعار “وردة إلى كل جزائري”.

في تصريح صحفي لإبراهيم حسن، لإحدى الصحف المصرية، فند بعض التصريحات التي تناقلتها الصحف الجزائرية وعلى رأسها “النهار”، والتي نقلتها من تلفزيون دريم المصري الذي استضاف هذا اللاعب الذي يعتبره البعض أحد نجوم المنتخب المصري، حيث قال “لا، لم يسبق لي التصريح أو الإساءة ضد الجزائر. البعض لا يتكلم بتصريحات غريبة وينسبها لنا. لا شأن لنا بهذه التصريحات. لم يسبق لأحد أن ساندنا في مشكلتنا مع الجانب الجزائري وهم الآن يكتوون بنارهم، الكل تخلى عنا ولم يساندنا وأظهرنا في موقف المخطئين. الآن عرفوا تصرفات الجماهير الجزائرية. الحمد لله البعض أخطأ في حقنا وأنا أخذت حقي. هم يشتمون مصر وجمهور مصر ولاعبو مصر وإعلام مصر وكل شيء ونحن هنا “نطبطب وندلع”، لابد أن يعرف هؤلاء أن مصر كبيرة وأن فيها رجال يعرفون كيف يأخذون حقوقهم”، وعن المبادرة المصرية “وردة لكل جزائري” قال المصري إبراهيم حسن: “اعتبر هذه المبادرات نوعا من النفاق، لماذا لم يقدموا هذه الورود لنا عندما نذهب هناك؟ في لقاء المصري وشبيبة بجاية قدمنا لهم كل شيء، ورودا وأزهارا وتسهيلات. وقابلونا بالصواريخ والشماريخ والألفاظ البذيئة. لماذا نقدم نحن دوماً الشيء الجيد ولا نقابل بنفس المعاملة؟ البعض يريد أن يظهر بصورة الملاك على حساب مصر وأنا أرى أن كل هذا تمثيل وادعاء من البعض بأنهم ملائكة. هل فعل الجزائريين معنا هذا؟ اللاعبون هم الذين يعانون أما من يجلسون في “التكييفات” فلا يدركون أي شيء. نحن لاعبو الكرة الذين نشاهد المساوئ ونواجه الصعوبات وأدرى بما يجب أن نفعله. صعب أن نحب الجماهير الرياضية بهذا البلد لصعوبة ما واجهناه معها رغم احترامنا لشعبها”، ولم يفوت مدافع المنتخب المصري السابق الفرصة للحديث مجددا عن نجم الجزائر بلومي، حيث قال: “نحن قلنافي أوج المشاكل أن ماجر رجل محترم ومتخلق وقلنا أنه عاملنا بمنتهى الاحترام بعكس زميل جيله الأخضر بلومي الذي يختلف عنه كل الاختلاف. هو شخص شرع في قتل شخص مصري دون ذنب. للأسف إتحاد الكرة لدينا يتوسط ليتنازل الطبيب المصري عن القضية حتى لا يسجن بلومي”. وقلل توأم حسام حسن من شأن المنتخب الجزائري وقال أن منتخب بلاده كانت له الفرصة مواتية ليتأهل إلى نهائيات كأس العالم باعتباره وقع في مجموعة سهلة جدا.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة