إبن شرطي وإطار بولاية بومرداس على رأس عصابة لسرقة المحلات التجارية

إبن شرطي وإطار بولاية بومرداس على رأس عصابة لسرقة المحلات التجارية

أمر وكيل الجمهورية

لدى محكمة برج منايل أول أمس، بإيداع ثلاثة شباب متورطين في سرقة أحد تجار المجوهرات بمدينة يسر الأحد الفارط، أحدهم ابن إطار بمقر ولاية بومرداس واثنين آخرين إبنا أحد عناصر الشرطة الحبس المؤقت ووضع آخر تحت الرقابة القضائية.وكشفت التحريات التي قامت بها عناصر الأمن أن الشبكة التي نفذت العديد من السرقات مؤخرا في كل من قورصو، بودواو، بومرداس والثنية التي عمد الشباب إلى اقتحام مسكن أحد أغنيائها وتجريده من مجوهرات حددت قيمتها المالية بمبلغ  بـ120 مليون سنتيم، آخرها بمدينة يسر أين تم ترصد أحد تجار المجوهرات الأحد الفارط، وتكليف زعيم العصابة ”ب.س” البالغ من العمر 18 سنة بتكبيل صاحب المحل وسد فمه بشريط لاصق والتكفل بعملية السطو، في حين تم تكليف شقيقه القاصر ”ب،ع” البالغ من العمر 16 سنة بحراسة ساحة المحل وهما إبنا أحد عناصر الشرطة، وتكليف المتهم الثالث ”ع.ع” البالغ من العمر 19 سنة بحمل الحقيبة المحملة بالمجوهرات من زعيمه والفرار بها، كما أفاد أفراد العصابة الذين تم إلقاء القبض عليهم متلبسين بهذا المحل من طرف مصالح الأمن وتجنيب التاجر سرقة الملايين من قيمة مجوهراته بيسر أنهم كانوا ينوون الفرار بالحقيبة إلى غابات تيمزريت لتجنب ملاحقتهم من طرف مصالح الأمن التي لن تغامر  على حد تفكيرهم- بإرسال دورية إلى هذه المنطقة المعروفة بكونها معاقلا مشهورة للجماعات الإرهابية المسلحة، خاصة بعد الاعتداء الأخير الذي أدى إلى مقتل 8 عناصر من الفرقة المتنقلة للشرطة القضائية لأمن دارة يسر، وقد تم حجز العديد من العتاد المستخدم في هذا النوع من السرقات كانت بحوزة الشباب من مسدسات بلاستيكية وقفازات مانعة للبصمات وأقنعة وغازات مسيلة للدموع لابتزاز وتهديد الضحايا ، كما أفادت مصادرنا في كونهم كانوا يقومون بنقل المجوهرات إلى أحد الصائغين المتورط معهم والذي لازال في حالة فرار، حيث يعمد إلى إذابة المصوغات من جديد لتجنب تحقيقات مصالح الأمن ثم إعادة بيعها، وقد أمر وكيل الجمهورية بمحكمة برج منايل أول أمس بإيداع المتهم ”ع،ع” الحبس المؤقت بمحكمة برج منايل ووضع القاصر ”ب.ع” في مؤسسة إعادة التربية بتيجلابين وشقيقه ”ب.س” الرقابة القضائية إلى حين استكمال التحقيق.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة