إجتماع وطني للديوان المهني للحبوب حول حملة الحرث والبذر

إجتماع وطني للديوان المهني للحبوب حول حملة الحرث والبذر

عقد الديوان الجزائري المهني للحبوب اجتماعا وطنيا لإطلاق حملة الحرث والبذر 2020/2021.

الاجتماع ترأسه المدير العام عبد الرحمان بوشهدة وحضره إطارات الديوان بكل فروعه، بالإضافة لغالبية مدراء تعاونيات الحبوب والبقول الجافة.

وتم خلال الاجتماع الوقوف على سيرورة تزويد الفلاحين بالأسمدة و جاهزية التعاونيات من حيث توفير البذور.

وحث المدير العام الحضور على ضرورة بذل كل الجهود لإنجاح حملة الحرث و البذر و الموسم الزراعي ككل، و دعا مدراء التعاونيات لمرافقة الفلاحين خلال كل أطوار الموسم الزراعي.

كما شدد بوشهدة على ضرورة وقوف تقنيي التعاونيات ميدانيا على احترام الفلاحين للمسار التقني، وذلك عبر تقديم الإرشادات والتوجيهات اللازمة لهم.

وفأكد المدير العام للديوان بأن هذا الموسم موسم التسميد والري التكميلي كما سبق وأشار إليه  وزير الفلاحة والتنمية الريفية في عدة مناسبات، وفي هذا الصدد أسدى بوشهدة تعليمات بتسخير كل معدات الري التي يمتلكها الديوان وتسهيل حصول الفلاحين عليها خاصة في المناطق التي تعرف شحا في تساقط الأمطار.

من جانب آخر ذكّر عبد الرحمان بوشهدة الحاضرين بورقة طريق عمل وزارة الفلاحة التي تعطي حيزا هاما لتطوير شعبة الحبوب، وهو المسعى الذي ينخرط فيه الديوان.

وطمأن المدير العام للديوان بأن مخزون الشعير العلفي تم إعادة تكوينه في كل الولايات خاصة واسعة الاستهلاك منها بما يكفي لتزويد الموالين.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=897737

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة