إجماع خبراء الكرة في مصر على صعوبة مقابلة رواندا

إجماع  خبراء الكرة في مصر على صعوبة مقابلة  رواندا

أجمعت أراء خبراء

ومتتبعي الكرة في مصر على صعوبة مباراة منتخبهم مع نظيره الرواندي يوم 5 سبتمبر القادم في إطار الجولة الرابعة للتصفيات الإفريقية المؤهلة لكاس العالم 2010 في جنوب إفريقيا رغم التفاؤل الذي يطبع تصريحات مسؤولي الكرة.

 وأكد معظم الملاحظين أن الذي زاد من صعوبة المواجهة الظروف المحيطة, كبداية الموسم الكروي وعدم وصول اللاعبين لقمة مستوياتهم البدنية, فضلا عن الأجواء الرمضانية من صيام, والظروف المناخية في كيغالي كنقص الأكسجين وزيادة الرطوبة.

 وفي المقابل, أعرب رئيس اتحاد كرة  القدم المصري, سمير زاهر, عن تفاؤله بتحقيق الفوز علي رواندا في كيغالي, مشيرا في تصريحات نشرت اليوم الجمعة الى أن المستوي الرائع الذي ظهرت عليه الفرق في مسابقة الدوري الممتاز في أسابيعه الثلاثةالأولى والمنافسة القوية بين كل الأندية لاشك انعكس ايجابيا علي المنتخب, بدليل أن الفريق كله من نجوم الدوري المحلي باستثناء اثنين من المحترفين.

 وأكد رئيس الاتحاد المصري, إن منتخب بلاده قادر علي تحقيق الفوز وسيكرر ما فعله عندما هزم منتخب الكونغو الديمقراطية في كينشاسا في ظروف مشابهة.

  ومن جهة اخرى أثارت اختيارات المدرب الفني للمنتخب المصري حسن شحاتة للقائمة التي سيخوض بها مباراته مع رواندا ردود فعل متباينة. واعتبرها البعض مثالية أو اقرب ما يكون في ظل الظروف والمعطيات الواقعية, بينما اعتبرها البعض الآخر خاطئة او على حافة الخطأ, خاصة بالنسبة للمراكز الحساسة لحراسة المرمى ورأس الحربة.

  و اتفقت الآراء على أن خروج كل من عمرو زكي واحمد حسام وزيدان كان ضروريا وصائبا. كما تقاربت آراؤهم على أن دخول الحارس عصام الحضري رغم اهتزاز مستواه  ومحمود ابو السعود والهاني سليمان جانبه تماما الصواب.  

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة