إجماع على الاستمرار، وبوتفليقة مفتاح النجاح والاستقرار

إجماع على الاستمرار، وبوتفليقة مفتاح النجاح والاستقرار

أكد كل

الرياضيين الجزائريين أنهم فضلوا منح أصواتهم الانتخابية للمرشح الحر عبد العزيز بوتفليقة، الذي يتوسمون فيه كل صفات القائد الرمز والرئيس الذي أعاد الأمن والاستقرار، وأنهم اختاروا ضمان الاستمرارية التي ستكون مفتاح النجاح للجزائر وفي جميع الميادين بما في ذلك الميدان الرياضي، خاصة وأن بوتفليقة أولى أهمية خاصة لهذا القطاع الذي يستقطب شريحة واسعة من الشباب، وأعربوا في ذات السياق عن أمنيتهم باستعادة الرياضة الجزائرية لمجدها الضائع، خاصة ونحن في مرحلة حاسمة من التصفيات المزدوجة لكأسي العالم وإفريقيا.

فضيل مغارية:” بوتفليقة قدم الكثير للجزائر

أكد فضيل مغارية، المدافع الدولي الجزائري السابق، أنه لم يتردد في منح صوته للمرشح الحر عبد العزيز بوتفليقة، الذي قدم خدمات كبيرة للبلاد منذ اعتلائه كرسي الرئاسة سنة 1999 وفي جميع المجالات.

وقال مغارية أمس في تصريح للنهار:” كأي مواطن جزائري عادي فقد تنقلت صبيحة أمس إلى مكتب الاقتراع أين أديت واجبي الانتخابي الذي يعتبر واجب وطني”، وأضاف ذات المتحدث: ” بالنسبة لي، فقد حسمت خياري منذ سنوات، فبوتفليقة قدم الكثير للجزائر وفي جميع المجالات بما في ذلك المجال الرياضي الذي تطرق له كثيرا في تصريحاته مؤخرا “.

وأوضح المدافع السابق لجمعية الشلف والنادي الإفريقي التونسي أنه يتمنى أن يعم الخير أكثر في السنوات القادمة وفي جميع الميادين.

قادة شافي: “الجزائر استرجعت مكانتها بفضل بوتفليقة”

صرح قادة شافي، رئيس جمعية راديوز، التي تعتبر رائدة في الجزائر في الرياضة الجوارية والنشاطات التحسيسية، أنه كان من الأوائل الذين أدوا واجبهم الانتخابي أمس، حيث اتجه في وقت مبكر إلى صندوق الاقتراع لمنح صوته للمرشح الحر عبد العزيز بوتفليقة.

وقال قاد شافي: “اخترت بوتفليقة لأنه الرئيس المناسبة للجزائر الذي بإمكانه ضمان الاستقرار، ومواصلة مسيرة التنمية الوطنية التي شرع فيها منذ سنة 1999، كما أن علاقاته القوية سمحت للجزائر من  استعادة مكانتها على الصعيد الدولي”.

وكشف قادة شافي أنه تبنى برنامج الرئيس بوتفليقة منذ سنة 1999 وهو تاريخ تأسيس جمعية راديوز التي جاءت لخدمة الرياضة الجوارية في الجزائر.

بلومي: “أتمنى مشاركة ثالثة في المونديال في العهدة الثالثة”

أكد لخضر بلومي، أحد صانعي ملحمة خيخون سنة 1982، أن الانتخاب واجب من أجل المصلحة العليا للدولة، حيث منح صوته لبوتفليقة دون تفكير، لأن برنامجه وضع الأسس الصحيحة لاعادة هيبة كرتنا على المستوى الدولي.

وأضاف بلومي أنه أعلن مساندته للرئيس منذ مدة، خاصة وأنه كان وراء حل قضيته مع العدالة المصرية التي استمرت لسنوات طويلة منعته من مغادرة أرض الوطن، حتى إلى البقاع المقدسة، بالاضافة إلى سياسة بوتفليقة التي أعادت الأمن للبلاد.

وأوضح بلومي أنه متفائل بتأهل المنتخب الوطني إلى نهائيات كأس العالم التي ستقام بجنوب افريقيا السنة القادمة، اذا ما أحسن التخطيط لذلك، لأنه لايوجد أمرا مستحيلا في كرة القدم التي لا تعترف سوى بالعمل والاجتهاد، فكما تأهل الخضر إلى مونديال 82 ومونديال 86 بإمكانهم التأهل إلى مونديال 2010، والذي سيكون ثالث مشاركة للجزائر في أكبر تظاهرة كروية عالمية، والتي تمنى أن تكون ضمن العهدة الثالثة للرئيس بوتفليقة.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة