إختتام فعاليات الدورة الـ 15 لاتحاد الإذاعات والتلفزيونات الأوروبية

اختتمت اليوم في الجزائر العاصمة فعاليات الدورة الـ 15 لاتحاد الإذاعات والتلفزيونات الأوروبية بمشاركة 150 خبيرا وصحفيا وتقنيا يمثلون حوالي أربعين دولة أوروبية ومتوسطية.
وقد تناول المشاركون طيلة يومين
ثلاثة محاور أساسية تتعلق بـ / المعالجة الإعلامية الإذاعية للأزمة المالية العالمية/ و / حقوق الرياضيين / و / سياسة اتحاد الإذاعات والتلفزيونات الأوروبية في مجال نقل الأحداث الرياضية الكبرى /.
وتميز
هذا اللقاء الذي احتضنته الجزائر لأول مرة بالكلمة التي ألقاها وزير الدولة لدى رئيس الوزراء المكلف بالاتصال عز الدين ميهوبي والتي دعا فيها إلى إقامة علاقات تعاون متعددة الأطراف بين الإذاعة والتلفزيون الجزائري والإتحاد الأوروبي للإذاعات لاسيما في مجالات إعداد البرامج وتنظيم الدورات التدريبية فضلا عن تبادل الزيارات والخبرات.
وأعلن استعداد الجزائر  لتقديم الدعم اللازم للإتحاد لتحقيق مبدأ التكامل الإعلامي بين أعضاء الإتحاد والجزائر
.
يشار إلى أن اتحاد الإذاعة والتلفزيون الأوروبي هيئة تجمع الإذاعات والتلفزيونات الأوروبية والشمال إفريقية وبلدان الشرق الأوسط
.
وقد تأسست الهيئة بتاريخ 12 فبراير 1950 ويقع مقرها في جنيف بسويسرا وتضم
حاليا خمسة وسبعين عضوا يمثلون ستة وخمسين بلدا فضلا عن أكثر من أربعين جمعية تعمل في المجالين السمعي والبصري عبر العالم.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة