إدارة الصام تتهم مغفور بتحريض اللاعبين على التمرد

كشف رئيس فرع كرة القدم نور الدين بن فطة خلال ندوة صحفية عقدها بمقر فريق سريع المحمدية مساء يوم الأحد، بأن ثمة تأكيدات تفيد بوجود نشاط مشبوه للمدرب السابق

  • وفي هذا السياق، إستنجد رئيس الفرع بالمحضر القضائي الذي قام بمعاينة غيابات اللاعبين الحجاري، زغيدي وعيساني عن الحصةالتدريبية التي جرت يوم الأحد، على أن يتكرر الإجراء اليوم وغدا مع إرفاق ذلك بوصولات إعذار يفترض أن تكون قد سلمت للعناصرالمذكورة
  • ولم تستبعد الإدارة إمكانية اللجوء إلى القضاء في حالة ما إذا تعذر التماس الإستجابة من طرف اللاعبين المذكورين. وألح المسؤول الأولعلى الفرع عن إجبارية التحاق المدافع أمين الحجاري بالتشكيلة، لضرورة اقتضتها مصلحة الفريق
  • يأتي ذلك بالتزامن مع مايشبه عدم رغبة الطاقم الفني لشباب بلوزداد بضم الحجاري بسبب تواضع مستواه. من جانب آخر، تم التأكيد علىتخلي الإدارة عن خدمات كل من رشيد بهيليل الذي التحق بغالي معسكر، فضلا عن فتاتي وبوصوار .وبالمقابل، تجري الإدارةاتصالات مع 5 لاعبين مرشحون لتقمص الزي البرتقالي في مرحلة العودة لم يتم الكشف عن أسمائهم . في حين، لم يخف رئيس الفرعخبر تلقيه اتصالا من إدارة شباب قسنطينة بخصوص رغبتها في الاستفادة من خدمات الثنائي المهاجم الفار رضا والمدافع مهدي بهيليلبعرض لا يقل عن 400 مليون سنتيم
  • أشغال الندوة الصحفية تناولت تأكيد خبر استفادة الفريق من مبلغ 800 مليون سنتيم كإعانة من سلطات البلدية، قد تكون بمثابة جرعة أكسجين، وقد تزيل متاعب المديونية التي أرهقت  الإدارة التي تتحدث عن بلوغ مبلغ مليارين سنتيم تكاليف التنقلات، الإطعام، المنح ومستحقات اللاعبين

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة