إدارة زعيم تحول البرمجة لملعب القليعة

إستاء المكتب المسير لفريق إتحاد البليدة، من تصرفات بعض مسؤولي ملعب تشاكر، الذين قطعوا

 في وجههم الطريق يوم الأربعاء الفارط وحرموهم من متابعة مواجهة المنتخب الوطني الودية أمام البنين من المنصة الشرفية، رغم الدعوات التي وجهت لهم من طرف مديرية الشباب والرياضة، وهو مادفع بالبعض منهم للضغط على الرئيس زعيم لطي صفحة ملعب تشاكر نهائيا الذي تضامن مع مسيريه وأرسل بطلبه للرابطة القاضي بتحويل البرمجة، الذي وافقت عليه الهيئة الوصية التي رسمت المواجهة بملعب القليعة.

من جانب آخر، استأنفت التشكيلة البليدية تدريباتها، صبيحة أمس، بملعب موزاية بعدما كانت مقررة في ملعب تشاكر، وشهدت الحصة غياب الثنائي الكامروني، بيلينغا وبوم سونغ، بسبب تعرضهم لتسمم غدائي أجبرهم على الغياب في حين كان غياب المدافع مزيان بسبب التزامات عائلية.

وقد إجتمع المدرب حموش، قبل بداية الحصة بلاعبيه، أين حاول الرفع من معنوياتهم ونسيان هزيمة الجولة الفارطة التي جعلت الفريق في وضع حرج وجمدت رصيده من النقاط، واستحسن اللاعبون هاته الخرجة ووعدوه بتدارك الموقف إبتداء من الجولة القادمة أمام الخروب.

جدير ذكره أن الفريق سيستفيد من حصتين تدريبيتين بملعب القليعة قبل مواجهة الخروب الواعدة.

محمد منصوري


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة