إدارة فولهام الإنجليزي تؤكد رسميا ضم حليش بعقد يمتد إلى 2013

إدارة فولهام الإنجليزي تؤكد رسميا ضم حليش بعقد يمتد إلى 2013

أكد، أمس، موقع نادي فولهام الإنجليزي

الإنتقال الرسمي للاعب الجزائري رفيق حليش إلى صفوفه بعقد يمتد لثلاث سنوات، أي لغاية 2013، دون أن يكشف عن قيمة تحويله، وهذا بعد أن تمكن اللاعب السابق لنادي ماديرا البرتغالي من إقناع الطاقم الفني لنادي فولهام الذي أعجب كثيرا بإمكانات ومؤهلات اللاعب الجزائري من خلال التجارب التي قام بها مع الفريق في الفترة الأخيرة.

 ليكون حليش بذلك ثالث المستقدمين إلى تشكيلة النادي اللندني وهو ما يعني أن الفريق يراهن كثيرا هذا الموسم على لعب الأدوار الأولى في الدوري الانجليزي الممتاز ومن ثمة وضع حد للسيطرة التي فرضتها بعض النوادي على لقب البريمليغ، على غرار الشياطين الحمر والمدفعجية وليفربول. وسيحمل رسميا الرقم 23.

حليش: ”سعيد جدا لأنني في فولهام والدوري الإنجليزي الأفضل في العالم ”

وفي تعقيبه على انضمامه الرسمي إلى تشكيلة فولهام، فقد أعرب اللاعب السابق لنادي بنفيكا عن سعادته الكبيرة بعد ترسيمه ضمن تعداد النادي الانجليزي في الموسم الكروي الجديد، قائلا أنه شعر بارتياح كبير لأن ذلك سيسمح له باللعب في الدوري الانجليزي الذي يعتبره الأقوى في العالم، وأضاف ابن النصرية في تصريح له لموقع النادي أن اللعب في نادي عريق مثل فولهام سيمكنه من تحقيق العديد من طموحاته على غرار مجابهة لاعبين وفرق عريقة في الدوري المحلي، معتبرا في نفس الوقت نجاح الصفقة بمثابة حلم انتظره مطول.

الموقع تطرق إلى سيرة ومسيرة اللاعب مع النوادي والمنتخب

وقد استعرض الموقع على هامش تناوله لصفقة انتقال اللاعب الجزائري إلى النادي الانجليزي بعض الجوانب المهمة في مسيرة ومشوار حليش، إذ ذكّر الموقع بالمغامرة الأولى التي خاضها حليش في بداية مشواره الرياضي حينما انظم إلى صفوف نصر حسين داي وهو في سن 18 سنة، قبل أن يخوض أول مغامرة احترافية بعدها إلى البرتغال وبالضبط إلى نادي بنفيكا وهذا في عام 2008 قبل أن يتم إعارته إلى نادي ناسيونال ماديرا الذي دافع عن ألوانه لمدة سنتين.

وعلى الصعيد الدولي، فقد أحصى موقع النادي الانجليزي عدد مشاركات اللاعب الجزائري مع المنتخب الوطني منذ التحاقه بصفوفه والتي بلغت 20 مواجهة، وأشار إلى أنه استهل مشواره معه في عام 2008 أين خاض أول مبارة له مع ”الخضر” ضد المنتخب السينغالي، كما ذكّر أيضا دور حليش في تأهيل ”الخضر” إلى منافسة كأس العالم بجنوب إفريقيا بعد غياب دام 24 سنة وهذا عقب المبارة الفاصلة أمام المنتخب المصري الذي عادت نتيجته لأشبال سعدان بهدف دون مقابل في أم درمان السودانية.

سيكون الجزائري الثاني بعد قديورة في الدوري الإنجليزي الممتاز

وعلى خلاف المواسم الفارطة، أين كان اللاعبون الجزائريون ينشطون بقوة في الدوري الانجليزي خاصة في الموسم الفارط بتواجد يبدة وبلحاج مع بورتسموث وبوعزة في بلاكبول وغيلاس في هال سيتي، فإن حليش هذه المرة لن يسعفه الحظ في ملاقاتهم بعدما غادروا نواديهم باتجاهات مختلفة باستثناء تواجد عدلان ڤديورة الذي يدافع عن ألوان نادي ولفرهامبتون للموسم الثاني على التوالي تواجد هذا الأخير من شأنه أن يريح ابن النصرية خاصة بعدما قام قديورة بزيارة حليش في فترة تواجده بلندن وهو ما يعني أن الجزائر ستكون ممثلة بلاعبين فقط هذا الموسم في البريمليغ. 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة