إدارة لازيو روما تلمح لتسريح مغني واللاعب يصرّ على وضع النقاط على الحروف

إدارة لازيو روما تلمح لتسريح مغني واللاعب يصرّ على وضع النقاط على الحروف

سيضطر مراد مغني لتمديد فترة

بقائه في العاصمة القطرية الدوحة إلى نهاية الأسبوع بسبب الاضطرابات الجوية التي تعرفها فرنسا هذه الأيام عقب بركان ايسلندا والذي تسبب في إلغاء كل الرحلات الجوية الداخلية والخارجية في فرنسا وبعض البلدان المجارة لها، كما كشف لنا شقيقه الأكبر سعيد أن وسط ميدان ”الخضر” يكتفي بالركض ومداعبة الكرة مع متابعة دقيقة من قبل الدكتور شلبي.

اتصالنا هاتفيا بشقيق مراد مغني كان بعد أن تعذر علينا الاتصال بوسط ميدان المنتخب الوطني المتواجد هو الآخر في الدوحة من أجل زيارة أخيه، وأكد لنا أنهما سيضطران إلى تمديد فترة بقائهما في قطر بسبب سوء الأحوال الجوية التي تشهدها أغلب البلدان الأوروبية بحيث قال في تصريح خص به ”النهار”: ”كنا نأمل في مغادرة الدوحة الاثنين الماضي إلا أن الأحوال الجوية لم تتحسن في باريس بعد النشاط البركاني الذي خلفه بركان ايسلندا وسنضطر إلى البقاء إلى نهاية الأسبوع وأتمنى ألا يطول بقاؤنا هنا”، وأضاف سعيد مغني أن شقيقه مراد يواصل الركض في المركز الطبي ”أسبيتار” من أجل استعادة إمكاناته في أسرع وقت كما أن البروفسور شلبي لايزال يتابعه بدقة من أجل الوقوف على سلامته وقال في هذا الشأن: ”رغم أن مراد محتجز هنا بسبب بركان ايسلندا إلا أن هذا يصب في صالحه لأنه تخت رقابة البروفسور شلبي الذي يعرف جيدا إصابته، كما أنه مرتاح للعلاج معه وشخصيا مطمئن عليه رغم قلقه للعودة إلى فريقه”، وأكد أيضا أن مغني تماثل نهائيا للشفاء مثلما سبق وكشف لنا المعني بالأمر، وقال أن بقاءه في قطر ليس لأنه ينتظر زيارة سعدان لقطر، كما كشف سعيد لـ”النهار” أن زيزو الصغير تحذوه رغبة كبيرة للعودة إلى المنافسة والتألق مع المنتخب الوطني في مونديال جنوب إفريقيا.

زيارة زوجته وابنه رفعت من معنوياته

وتلقى نجم ”الخضر” زيارة من قبل زوجته وابنه الأسبوع الماضي قادمين من باريس، وهي الزيارة التي رفعت كثيرا من معنوياته إضافة إلى تواجد شقيقه الأكبر إلى جانبه ساعده كثيرا في تخطي معاناته من الإصابة، كما أن رؤيته لابنه عمران جعلته يضاعف مجهوداته للعودة سريعا إلى فرنسا، إلا أن بركان ايسلندا جاء عكس ما يشتهيه مراد مغني وعائلته، ومن الممكن جدا أن يلتقي بالناخب الوطني رابح سعدان الذي برمج زيارة إلى قطر في الأيام القليلة القادمة وستكون الفرصة مواتية حتى يتعرف مغني على مصيره مع ”الخضر” خاصة وأن البروفسور شلبي سيقدم تقريرا مفصلا عن إصابة اللاعب لمدرب المنتخب.

إداراة لازيو قد تتخلى عنه بسبب إصابته

وعلى صعيد آخر، ذكرت تقارير صحفية ايطالية أمس، أن إدارة نادي لازيو الايطالي ستدرس في الشهرين القادمين إمكانية الاحتفاظ به الموسم المقبل وهذا بعد أن تقف على حالة إصابته، كما ذكر التقرير ذاته أن الإصابات التي عانى منها مغني هذا الموسم كلها كانت مع المنتخب الجزائري ورغم أن إدارة لازيو سبق لها وأن أكدت للاعبها أنها تسانده في الوضعية الصعبة التي يعيشها إلا أنها قد تضطر إلى التخلي عن خدماته. ومن جانب آخر، أكد لنا سعيد مغني أن شقيقه وعند عودته إلى ايطاليا سيتحدث مع مسيري النادي من أجل وضع النقاط على الحروف بخصوص مستقبله.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة