إدمان المواقع الإباحية.. ملف في خانة المسكوت عنه رغم الجدل!!

إدمان المواقع الإباحية.. ملف في خانة المسكوت عنه رغم الجدل!! صورة مركبة

لايزال قرار الحكومة متأخر في حجب المواقع الإباحية على غرار بقية بعض الدول العربية،

وهذا ما ترك الراي العام خاصة رواد مواقع التواصل الاجتماعي ينتفضون بين معارض ومؤيد.

في حين تسعى الكثير من الدول الى الحد من خطر الجرائم الالكترونية عن طريق سن قوانين وعقوبات صارمة.


التعليقات (4)

  • عقبة بن نافع

    بارك الله فيكم على تسليط الضوء على هذا الموضوع المهم
    وإن كنت أعيب عليكم إدراج رأيي مختصين في علم النفس وعدم إدراج رأي مختص في الدين.
    على كل، المسؤولية في المقام الأول للحكومة التي ترفض حجب هذه المواقع، وإن كان في النظام من يريد للشباب أن يموت في الاباحية وينسى السياسة، فليعلم أنه سينسى أيضا الاقتصاد والمجمتع والبناء، فالاباحية سلبياتها على النظام أكثر من إيجابياتها
    أيضا أيضا تخص الأولياء الذين يشترون لأبنائهم آخر الهواتف ويتركونهم دون توعية ورقيب
    لماذا تسهلون الفساد للمراهقين؟

  • أبو سامية

    لا خير في قوم لا يتناصحون
    ولا خير في قوم لا يقبلون النصيحة
    والنصح يلزمنا أن نقول أننا على خطأ وترك هذه المواقع يحطم جيل الجزائر
    قد يعجبه البعض ويهنأ حاله له . هو حر لكننا نحن نتكلم عن جيل الجزائر
    في أمريكا يمنعون الاباحية على أبنائهم ويقيدونها بأوقات ومواقع
    في بلدان المسلمين يتركونها دون حدود أملا في إضعاف الاجيال
    نعم . فالاباحية لا تحطم فقط النفس بل الاجساد والعقل
    وانظروا لآخر الدراسات العالمية في المجال وهي في الانترنت

  • سائح

    الحل الوحيد لهذا المشكل هو تزويج الشباب و توفير مناصب شغل لهم. نقطة إلى السطر.

  • ايوب

    الاباحية في الشوارع جهارا نهارا…الاباحية في مؤسسات التربية والتعليم…بنات بالفيزوات والسراويل (المزيرة)..والسراويل الممزقة التي تبرز اللحوم ……يعجز اللسان عن الحديث

أخبار الجزائر

حديث الشبكة