إرهابيون يستولون على بطاقات هوية المواطنين لاقتناء شرائح الهاتف النقال بأعالي سكيكدة

  •  علمت “النهار” من مصادر مطلعة، أن المجموعات الإرهابية بأعالي غرب سكيكدة كثفت مؤخرا من المداهمات الإرهابية للقرى والمداشر، وقد ارتكزت هذه المداهمات على سلب بطاقات التعريف الوطنية ورخص السياقة الخاصة بالمواطنين، لغرض استغلالها في شراء شرائح الهاتف النقال، خاصة عقب الإجراءات المتخذة لقطع خطوط الهاتف النقال غير المصرح بهوية أصحابها.   من جانب آخر علم أن العديد من الإرهابيين أصبحوا يفضلون استغلال بطاقات هوية المواطنين لشراء العديد من الخطوط الهاتفية لاستغلالها في المناطق التي يتحركون بها. وكانت سلطة الضبط قد قررت مؤخرا قطع أي خط هاتفي مجهول الهوية مما تسبب في قلق كبير لدى الإرهابيين الذين كانوا يستغلون العديد من الخطوط الهاتفية المجهولة للاتصال بذويهم وتحركاتهم. إلى جانب ذلك، فإن عدم إبلاغ المواطنين مصالح الأمن بأخذ بطاقات هويتهم من قبل الإرهابيين زاد الأمور تعقيدا وسهّل مهمة الإرهابيين في التزود بالخطوط الهاتفية وكثيرا ما جرجرت أصحابها إلى العدالة عقب اكتشاف خطوط هاتفية لدى الإرهابيين مسجلة بأسمائهم.
  • كما يستغل الإرهابيون هويات المواطنين المسروقة في التنقل بكل حرية عبر عدة محاور إلى غاية ولاية عنابة بحدود نشاط كتائب جهة سكيكدة.  

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة