إستقالة وزيرة المالية النيجيرية بسبب تزوير شهادة

إستقالة وزيرة المالية النيجيرية بسبب  تزوير شهادة

قدمت وزيرة المالية النيجيرية، كيمي أديوسون، أمس الجمعة، إستقالتها من الحكومة الإتحادية على خلفية إتهامات بتورطها في تزوير شهادة.

وأعربت أديوسون عن صدمتها إزاء الإتهام الموجه إليها، مشيرة إلى أن تركيز الحكومة على النزاهة كان هو السبب في تقلدها هذا المنصب.

مضيفة في خطاب استقالتها: “لابد لي من أن أفعل الشيء المشرف وأقدم إستقالتي”.

وأكد بيان رسمي أن الرئيس النيجيري محمد بخاري، قبل إستقالة أديوسون أمس الجمعة.

وعين بخاري زينب أحمد، وزيرة الدولة للميزانية والتخطيط الوطني بديلا للوزيرة السابقة إعتبارا من أمس.

جدير بالذكر أنه خلال جويلية الماضي، أفادت صحيفة محلية، بأن أديوسون حصلت بصورة غير قانونية على شهادة إعفاء من هيئة الخدمات الوطنية للشباب.

بالرغم من عدم مشاركتها في برنامج الهيئة المتعلق بالتأهل للعمل في الموعد المحدد.

ويعد برنامج هيئة الخدمات الوطنية للشباب برنامجا وطنيا إلزاميا لجميع خريجي الجامعات للتأهل للعمل براتب في نيجيريا.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة