إسرائيل تستعد لحفر نفقين تحت المسجد الأقصى

إسرائيل تستعد لحفر نفقين تحت المسجد الأقصى

تستعد إسرائيل لحفر نفقين تحت المسجد الأقصى في إطار محاولاتها لتهويد القدس المحتلة، بالتزامن مع قيام سلطات الاحتلال

 

 بتسليم 55 عائلة فلسطينية إخطارات بإخلاء منازلها شمال المدينة، وسط أنباء عن وجود مخططات لبناء آلاف الوحدات السكنية الجديدة في المستوطنات بالضفة الغربية.

وكشفت ”مؤسسة الأقصى للوقف والتراث” في تقرير لها أول أمس، عن نية المؤسسة الإسرائيلية وأذرعها التنفيذية، حفر نفقين أرضيين جديدين لربط ”حي الشرف” الفلسطيني في البلدة القديمة بالقدس الذي احتلته إسرائيل وهجّرت سكانه العرب عام 1967 وسمي بالحي اليهودي بساحة البراق غرب المسجد الأقصى المبارك.

ووفقا لمصادر فلسطينية، فإن طول النفق الأول يبلغ 56 مترا فيما يبلغ طول النفق الثاني 22 مترا، وتعتزم سلطات الاحتلال تركيب مصعد كهربائي في النفق العمودي، وممر كهربائي في النفق الأفقي، في خطة هدفها تسهيل وصول الإسرائيليين والسياح الأجانب من حي الشرف المصادَر إلى حائط البراق والمسجد الأقصى.

ولفتت المؤسسة في تقريرها إلى نية إسرائيل ”تكثيف السيطرة اليهودية على حائط البراق والمسجد الأقصى المبارك، حيث سيبدأ العمل في تنفيذ هذا المخطط قريبا بتكلفة 2,5 مليون دولار أمريكي.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة