إصابة شخصين في انفجار مواد متفجرة بمحجرة الشركة الصينية ''سيتيك''

تعرض عشية أمس الأول،عاملان لإصابات

 

 متفاوتة الخطورة اثر انفجار لكمية من المواد المتفجرة بمحجرة الحصى التابعة للشركة الصينية ”سيتيك” المكلفة بانجاز مشروع الطريق السيار شرق-غرب،الواقعة بدوار سيدي عبد الواحد ببلدية ماقضة الواقعة على بعد 36 كلم عن مقر عاصمة الولاية معسكر، ويتعلق الأمر بكل من (ع.عبد المجيد) البالغ من العمر 36 سنة سائق جرافة و(ل.مراد) الذي يبلغ من العمر حوالي 25 سنة، حيث تم نقلهما على جناح السرعة بمستشفى غريس لتلقي الإسعافات الأولية. وحسب مصادر من عين المكان، فإن الحادث الذي وقع خطأ اثر نسيان إدارة المحجرة للمواد المتفجرة التي تستعمل في كسر الحصى حيث كان من المتوقع استعمالها يوم أول أمس، غير أن إقدام ورثة حناش على قطع الطريق و منع عمال الشركة من مزاولة نشاطهم، تأجل التفجير وتركت المواد بتلك المنطقة وقد هرعت السلطات المختصة إلى عين المكان للوقوف على الحادثة بعد دوي صوت الانفجار الكبير الذي ادخل في نفوس عمال المحجرة و السكان المحاذيين للمنطقة هلعا و خوفا كبيرين و لحسن الحظ لم يتسبب هذا الحادث في خسائر مادية أو بشرية.فيما ضربت المصالح الأمنية طوقا امنيا حول المكان و منعت الأشخاص الغرباء الاقتراب منه قبل أن تباشر بفتح تحقيق في القضية.

في سياق متصل، توقف عن العمل صبيحة أمس عمال المحجرة احتجاجا على خلفيات الحادث الذي خلف جريحين من صفوفهم، بالإضافة إلى ظروف العمل التي لا ترقى إلى الحسن،حيث وصفوها بالمتدهورة.         


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة