إعادة إسكان 380 أسرة بالعلمة (سطيف) في شقق جديدة

تم اليوم الثلاثاء إعادة إسكان 380 أسرة كانت تقطن بحي “الأبطوار” العتيق لمدينة العلمة (سطيف) في شقق جديدة أنجزت في ثلاثة مواقع مختلفة بثاني مدينة بولاية سطيف.

و استهلت هذه العملية في الصباح الباكر في نفس الوقت مع تهديم السكنات القديمة المهددة بالانهيار و التي يعود تاريخ بنائها إلى فترة الاحتلال الفرنسي و كانت تشكل إحدى “النقاط السوداء” بهذه المدينة التي تشهد توسعا عمرانيا ملحوظا.

و فيما أبدى السكان المستفيدون في إطار هذه العملية ارتياحهم و سعادتهم لالتحاقهم بشققهم الجديدة من صنف غرفتين و ثلاث غرف و أربع غرف منحت حسب عدد أفراد الأسرة جرت عملية الترحيل في ظروف جيدة بفضل تسخير 200 شاحنة من طرف الإدارة لنقل الأثاث المنزلي للمستفيدين.

و تم من جهة أخرى تسخير حوالي 400 عنصر من عمال البلدية مدعمين بعشرات الآليات الخاصة بالأشغال العمومية من أجل استكمال و في أقرب الآجال الممكنة عمليات تهديم السكنات القديمة و هي العملية التي كانت توشك على نهاية ظهر اليوم.

و يعد حي “الأبطوار” من بين الأحياء العتيقة بمدينة العلمة حيث وصلت سكناته التي بنيت خلال الاحتلال الفرنسي للجزائر إلى درجة متقدمة من التدهور جعلت من كانوا يقطنوا بها قبل هذه العملية يعيشون ظروفا قاسية سواء في فصل الصيف أو في الشتاء، يذكر أن هذا الحي الذي يقع أسفل أحد الأودية تعرض العام 1981 لفيضانات كبيرة أودت آنذاك بحياة أكثر من 40 شخصا.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة