إعادة الاعتبار للسفيرة

إعادة الاعتبار للسفيرة

لم تصدق السيدة عيواز فريدة ما حدث لها، وهي سفيرة الجزائر في السويد عندما تم إنهاء مهامها بناء على معلومات مشبوهة،

ثم لتجد نفسها سفيرة مرة اخرى في النمسا، بناء على تقارير متناقضة مع الأولى، ويقال أن الرئيس بوتفليقة أعاد الاعتبار للسيدة عيواز وأنصفها، وذلك بعد فترة قصيرة من عزلها من منصبها بالسويد.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة