إعادة انتخاب جزائري في لجنة الأمم المتحدة للقضاء على التمييز العنصري

إعادة انتخاب جزائري في لجنة الأمم المتحدة للقضاء على التمييز العنصري

أعيد انتخاب الأستاذ نورالدين أمير لعهدة ثالثة مدتها أربع سنوات في لجنة الأمم المتحدة من اجل القضاء على جميع أشكال التمييز العنصري حسب بيان نشرته اليوم الجمعة وزارة الشؤون الخارجية و أوضحت الوزارة انه أعيد انتخاب المرشح الجزائري “بقوة” خلال الدور الأول بنتيجة ملفتة للنظر حيث أحرز على  150 صوتا من مجموع 162 خلال الاجتماع ال23 للدول الأعضاء في الاتفاقية الدولية من اجل القضاء على جميع أشكال العنصرية الذي عقد يوم الخميس بنيويورك.

و أشار نفس المصدر إلى أن “إعادة انتخاب السيد أمير بنتيجة كبير كهذه في جهاز مراقبة حقوق الإنسان يشكل شهادة أخرى للمصداقية التي تتمتع بها الجزائر ضمن الأمم المتحدة”.

الأستاذ أمير دكتور في الحقوق احتل عدة مناصب ديبلوماسية قبل أن ينتخب في 2001 ثم يعاد انتخابه في 2004 كخبير في اللجنة الأممية للقضاء على جميع أشكال التمييز العنصري أنشئت هذه اللجنة في 1969 مع دخول الاتفاقية الدولية للقضاء على جميع أشكال العنصرية حيز التطبيق.

يتكون هذا الجهاز من 18 خبيرا يعينون حسب توزيع جغرافي عادل و حسب تمثيلية مختلف الإشكال الحضارية و النظم القانونية الرئيسية تتمثل مهمته في دراسة التقارير الدورية التي تعرضها عليه الدول الأطراف كل سنتين حول مدى تطبيق الاتفاقية.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة