إعداد دليل جديد للتكفل بداء السل وفق توصيات المنظمة العالمية للصحة

إعداد دليل جديد للتكفل بداء السل وفق توصيات المنظمة العالمية للصحة

ستلجأ وزارة الصحة والسكان إلى وضع دليل جديد للتكفل بداء السل وفق توصيات وتوجيهات المنظمة العالمية للصحة.

والمبنية أساسا على الكشف المبكر عن الفيروس لمعالجته.

حسبما كشف مسؤول البرنامج الوطني لمكافحة السل بوزارة الصحة والسكان واصلاح المستشفيات سفيان علي حلاسة.

وأضاف ذات المسؤول لوأج عشية إحياء اليوم العالمي لمكافحة مرض السل المصادف لـ 24 مارس، أن المنظمة العالمية للصحة.

وضعت توجيهات جديدة لمكافحة مرض السل قصد تحقيق أهداف التنمية المستدامة التي سطرتها منظمة الأمم المتحدة.

ما بين 2016 و2035 للقضاء على هذا المرض وهو ما تسعى إليه الجزائر من خلال وضع دليل جديد يتماشى مع هذه الأهداف.
مشيرا إلى أنه تم تسجيل أكثر من 23 ألف حالة سل خلال سنة 2018، مضيفا أن هذه الوضعية تظهر إنتشار الصنف غير المعدي.

وتراجع المعدي منه الذي يعد اكثر خطورة خاصة وأن البرنامج الوطني لمكافحة الداء يضع الصنف الغددي في مقدمة الأولويات.

وتعود عوامل الإصابة بهذا الداء الذي ينتشر على الخصوص بمناطق الهضاب العليا ذات الطابع الرعوي إلى استهلاك الحليب الطازج ومشتقاته.
كما لاحظ ذات المسؤول تسجيل نسبة 5.8 بالمائة من داء السل الرئوي لدى الأطفال، واصفا هذه الوضعية بالمقلقة جدا.

نظرا إلى هشاشة النظام المناعي لهذه الفئة من جهة وبقاء الفيروس باجسامهم لمدة تتراوح بين 10 الى 15 سنة بعد تعرضهم إلى العدوى.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة