إقالة مدير مشروع “دنيا بارك”.. والإماراتيين يريدون تمليك الأراضي

إقالة مدير مشروع “دنيا بارك”.. والإماراتيين يريدون تمليك الأراضي

قال موقع “كل شيء عن الجزائر” على الإنترنيت أن شركة الإمارات الدولية للاستثمار التي تقدمت بمشروع لإنجاز حديقة عصرية “دنيا بارك” بمنطقة الرياح الكبرى بدالي إبراهيم قد أنهت مهام

  • مدير فرعها في الجزائر السيد مالك سي حسن ليكون بذلك ثاني مسؤول جزائري يغادر مكاتب هذه المجموعة في الجزائر في ظرف أشهر قليلة.
  • وكانت شركة الإمارات الدولية للاستثمار قد أنهت قبل أشهر مهام رئيسها المدير العام مهدي دازي في موقف مفاجئ جاء على نحو معاكس للوعود التي أطلقها مسؤولو الشركة الإماراتيين خلال زيارتهمالجزائر لإنجاز مشاريع ضخمة في الجزائر بقيمة 5.5 مليار دولار أمريكي خاصة في قطاعات السياحة والسكن.
  • وحسب مراجع “النهار” فإن مسؤولي شركة الإمارات الدولية للاستثمار يفضلون في الوقت الراهن التذرع بالتدابير الاحترازية التي وضعتها وزارة الصناعة وترقية الاستثمارات لتبرير تأخرهم في بدأ تنفيذمشاريعهم الاستثمارية خاصة مشروع “دنيا بارك” الترفيهي والذي يتربع على مساحة 670 هكتار منها 25 هكتار تخصص لإنجاز وحدات سكنية.
  • وبشكل مفاجئ أقر رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة مواد قانونية جديدة تحول دون قدرة رجال الأعمال الأجانب على شراء العقارات التي توضع تحت تصرفهم لانجاز المشاريع الاستثمارية فيالجزائر وتم استبدالها بصيغة تأجير الأراضي لفترة 40 عاما قابلة للتجديد دون الحق في التمليك.
  • ويأتي هذا الإجراء الذي بادر به الرئيس عبد العزيز بوتفليقة إلى وقف محاولات مستثمرين عرب وأوربيين الحصول على أراضي في الجزائر مقابل مبالغ مالية رمزية. ويعتبر القرار الثاني من نوعه الذييتخذ من طرف الرئيس بوتفليقة لتأمين مستقبل الأجيال بعد التخلي عن بعض التدابير التحفيزية التي سنها وزير الطاقة لفائدة المستثمرين في قطاع النفط

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة