إقبال الأطفال على أنشطة تربوية وعلمية وترفيهية

ينطلق يوم 27

جوان الجاري بناحية كركورة بغرداية ولمدة شهر كامل المشروع الصيفي لسنة 2009 الذي تشرف عليه جمعية سبل السلام. وحسب رئيسها عبد العزيز بومريقة، فإن المشروع يشتمل على عدة أنشطة تربوية وعلمية وترفيهية، تتمثل في تحفيظ القرآن الكريم وتعلم تلاوته ومعرفة القصص القرآني، إلى جانب تعلم مبادئ الإعلام الآلي واللغة الانجليزية. كما سيتلقى المشاركون في هذا المشروع، دروسا في القيم الأخلاقية التي من خلالها يحافظ الشاب على قيمه الأخلاقية الفاضلة وعاداته الحسنة، وتنظم لهم خرجات سياحية، وزيارة بعض المعالم السياحية التي تشتهر بها المنطقة وبعض المرافق الثقافية والاقتصادية. وسيحظى المقبلون على المشروع بحصص في السباحة الحرة، والموجهة بهدف الترويح عن النفس وتعلم رياضة متكاملة، قد أوصى بها الرسول المصطفى لتحقيق نمو سليم للجسم.

وأوضح محدثنا؛ أن أعمار الأطفال والشباب الذين يسمح لهم بالمشاركة في هذا المشروع، تتراوح أعمارهم بين 10 سنوات و15 سنة صباحا من السبت إلى الخميس، ويكون اليوم الأخير من الأسبوع مفتوحا، يتم فيه استدعاء شخصيات تنشط في مختلف المجالات للتحاور مع الأطفال والشباب، قصد تنوير أفكارهم وتوسيع مداركهم. وبهدف تعميم الفائدة، بادرت جمعية سبل السلام إلى تنظيم مشروع موازي للفتيات، بطلب كبير من الأولياء، ويتضمن ثلاثة محاور تتمثل في دراسة وتلاوة القرآن الكريم وتعلم مبادئ اللغة الفرنسية، والقيام بأشغال يدوية مختلفة. 

وأشار رئيس الجمعية؛ إلى أن الهدف العام المرجو من هذه النشاطات، هو ملء فراغ الطفل والشاب، بما يفيده بالحصول على مدارك ومعارف وتسلية خلال فصل الصيف الذي تمتد عطلته المدرسية إلى ثلاثة أشهر طويلة، مما يستدعي برمجة نشاطات مدروسة لتوجيه طاقات هؤلاء الصغار نحو ما يفيدهم.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة