«إقصاء ناشري كتب السحر والشعوذة من سيلا 2019»

«إقصاء ناشري كتب السحر والشعوذة من سيلا 2019»

قال إن محافظة الصالون فتحت تحقيقا في الفضيحة.. وزير الثقافة لـ النهار:

 «ريفكا لم يشترط البطولة وقضيته مع أوڤروت ليست مسلسلا برازيليا»

 «42 ٪ من الجزائريين يفضلون قراءة الكتب باللغة الفرنسية»

كشف وزير الثقافة، عز الدين ميهوبي، أن محافظة الصالون الدولي «سيلا» ستفتح تحقيقا في العناوين المسحوبة من دور النشر خلال معرض الدولي للكتاب في طبعته الـ23، وأنه سيتم اتخاذ إجراءات صارمة ضدهم، في حال ثبت تعمد هؤلاء إدخال وعرض كتب تروج للسحر والشعوذة وأخرى مسيئة للإسلام.

وأوضح المسؤول الأول عن قطاع الثقافة في تصريح لـ«النهار»، أمس، على هامش عرضه لحصيلة المعرض الدولي للكتاب في طبعته الـ23 بقصر الثقافة، أن محافظة الصالون الدولي «سيلا»، ستفتح تحقيقا معمقا لمدى التجاوزات التي سجلتها بعض دور النشر خلال معرض الكتاب الدولي «سيلا» في طبعته الـ23.

وذلك من خلال تقييم طبيعة خرق هؤلاء للقانون، وأنه في حال تعمدت دور النشر إدخال وعرض كتب تروج للسحر والشعوذة وكتب مسيئة للإسلام في معرض «سيلا»، سيتم اتخاذ إجراءات صارمة ضدهم، قد تؤدي إلى منعهم من المشاركة في المعرض الدولي للكتاب في طبعته الـ24 لسنة 2019.

وقال ميهوبي، إنه سيتم ترجمة 20 كتابا أدبيا جزائريا إلى مختلف اللغات، وأن مشاركة الصين كضيفة شرف في الصالون كانت أسفرت عن الاتفاق مع الجانب الصيني لترجمة عديد الأعمال الأدبية الجزائرية إلى اللغة الصينية، مضيفا أن العمل سينصب على اختيار الأعمال التي تستحق الترجمة مع مختلف دور النشر الجزائرية.

«42 ٪ من الجزائريين يفضلون قراءة الكتب باللغة الفرنسية»

من جهة أخرى، أفرزت النتائج الأولية للاستبيان الذي قامت به وزارة الثقافة، حول عدد القراء بالجزائر في 8 ولايات، إلى أن عدد محبي القراءة في الجزائر بلغ 95.6 من المئة، حيث يقصد الجزائريون المكتبات العمومية أو الخاصة لاقتناء الكتب بنسبة 89 من المئة.

فيما كشفت الدراسة أن القرّاء الجزائريين يفضلون الروايات والقصص، بنسبة 52 من المئة، فيما بلغت نسبة قراء الجزائريون للكتب العلمية بنسبة 46 من المئة، أما قراءة الكتب التاريخية فقد بلغت 24 من المئة، وكتب التسلية والترفيه فقد تذيلت الترتيب نتيجة قلة قرائها وذلك بنسبة 15 من المئة حسب الاستبيان.

وأضاف الاستبيان أن نسبة القراء الذين يفضلون مطالعة الكتب باللغة العربية بلغت 68 من المئة، وقراء الكتب باللغة الفرنسية بلغ نسبة 42 من المئة، أما كتب اللغة الإنجليزية فبنسبة 13 من المئة، فيما يفضل حوالي 65 من المئة من القراء مطالعة كتبهم في الفترة المسائية في بيوتهم وأكثر من 19 من المئة من يفضل المطالعة خلال التنقل إلى العمل.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة