إلتماس سنة حبسا لدركي متهم بالتزوير واستعمال المزور

مثل أمام محكمة

الجنح بالشراڤة مؤخرا، الدركي المدعود.أإثر توجيه له تهمة التزوير واستعمال المزور، وتم متابعة ابن خالته الميكانيكي المتهمك.فبجنحة إخفاء أشياء متحصلة عن طريق جريمة، حيث التمس في حقهما ممثل النيابة عقوبة سنة حبسا نافذا و20 ألف دينار غرامة مالية. القضية حسب المحاكمة تعود عندما تم توقيف المتهمك.فمن قبل مصالح الأمن بسيارة ابن خالته الدركي من نوعفياتوتبين أن البطاقة الرمادية مزورة ولم تسحب من الدائرة الإدارية، والختم لا ينطبق مع الختم الحقيقي، إضافة إلى أن الرقم التسلسلي للبطاقة لا ينطبق مع الرقم التسلسلي الموجود في السيارة، إلا أن الدركي نفى علمه بذلك وأكد أنه اشتراها من عند زميله الدركي الذي توفى قبل إمضاء عقد البيع واشترى السيارة على أساس ثقة من صديقه، الأمر الذي استغرب منه وكيل الجمهورية والقاضية، فكيف لدركي يعمل بجهاز الأمن أن لا يتفقد هذه الأمور ويقع في هذا الخطأ. من جهته طالب دفاع المتهمين تبرئة الميكانيكي كونه تحصل على السيارة لغرض إصلاحها فقط من العطب الذي لحق بها، وعنصر العلم غير متوفر في التهمة، والتمس أيضا تبرئة ساحة الدركي مما وجه إليه من تهم، وركن العلم غير متوفر أيضا، وسيتم النطق بالحكم الأسبوع القادم.

                                                                           


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة