إلتماس عامين حبس نافذ للمتهمين بسرقة الكباش

أعاد وكيل الجمهورية نهاية الأسبوع، تكييف الوقائع من السرقة باستعمال العنف إلى سرقة المواشي، ليلتمس

 
للمتهمين (أمين وفتحي) عامين حبس نافذ مع 50 ألف دج غرامة نافذة أيضا، عن سرقتهما لكبشين من زريبة المواشي للضحية (م. سعيد)، الذي صرح أنه وبليلة الوقائع، سمع أصواتا غريبة خارج منزله وعند خروجه حوالي الساعة الثانية صباحا، إكتشف ضياع كبشيه، فقام بايقاض الجيران الذين سارعوا في البحث عن اللصين، ليلقوا عليهما القبض وهما في حالة سكر، هذا وقد صرحوا أثناء مثولهم كشهود في الجلسة، أنهم لم يجدو بحوزتهما أي كباش، وهو عين الشيء الذي إعترف به المتهمان، هؤلاء الذين أكثر مادفع الضحية للاشتكاء بهم هو تقدم أحدهما إليه وتوسله بألا يرفع ضدهما الشكوى، لأنه سيرجع له كباشه وبالرغم من ذلك فقد صرح لهيئة المحكمة أنه يسامح المتهمان على ما فعلاه، خاصة وأن عائلتيهما تقدمتا إليه تتوسلانه، ومع هذا الأخذ والرد بين الأطراف فقد إرتأت رئيسة المحكمة المداولة في قضيتهما للأسبوع المقبل 

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة