إلتماس 3 سنوات حبسا لرئيس وأمين مال تعاونية عقارية بسطاوالي

مثل أمام محكمة

الجنح بالشراڤة أول أمس، رئيس تعاونية عقارية باسطاوالي وأمين ماله ووكيل عبور سابق رفقة منخرط بالتعاونية إثر متابعتهم بتهم النصب والاحتيال، التزوير في محررات إدارية واستعمال المزور، حيث التمس وكيل الجمهورية في حقهم عقوبة 3 سنوات حبسا نافذا. القضية تحركت إثر شكوى أحد الزبائن ليصل عدد الضحايا إلى 25 شخصا سددوا مبالغ مالية للاستفادة من سكنات بعد إنجاز مشروع سكني لـ500 مسكن بالسويدانية، وتم إختفاء 28 صكا بقيمة مليار و200 مليون سنتيم، غير أن المتهمين أنكروا كل ما نسب إليهم، أين أكد دفاع المتهمأ. بأنه ليست له علاقة كونه يقوم بإحضار زبائن فقط واستغرب كيف ينصب عليهم لأنه يوجد منهم أقاربه،

وطالب دفاع رئيس التعاونية تبرئته من التزوير لأن التعاونية افتتحت سنة 1992 وتحصلت على الاعتماد سنة 2003 من طرف رئيس بلدية السويدانية، هذا الأخير الذي نفى إمضائه على القرار، والتمس دائما محامي رئيس التعاونية إجراء خبرة على الإمضاء .

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة