إلزام تلاميذ “السانكيام” بإحضار 3 لوازم أساسية يوم الامتحان

إلزام تلاميذ “السانكيام” بإحضار 3 لوازم أساسية يوم الامتحان

الدخول إلى مراكز الإجراء بداية من الساعة 7:30

ألزمت وزارة التربية الوطنية، التلاميذ المترشحين لامتحان شهادة “السانكيام“، إحضار ثلاث لوازم أساسية يوم الامتحان، تتمثل في بطاقة التعريف المدرسية، الاستدعاء وكذا المقلمة التي تحتوي على الأدوات التي يستعملونها في الإجابة.

ووجهت وزارة التربية تعليمة إلى مديريات التربية، أمرتهم من خلالها بإعلام التلاميذ بعدم الانتظار أمام المؤسسات التربوية تجنبا للتجمعات بسبب فيروس “كورونا”.

وحسب جدول سير الامتحان، يمتحن التلاميذ المعنيون بهذه الدورة في مادتي‪ اللغة العربية والرياضيات في الفترة الصباحية، في حين، تخصص الفترة المسائية‪ لاجتياز امتحان مادة اللغة الفرنسية‪.

وقد حرصت وزارة التربية الوطنية، منذ سنتين، على جعل التلاميذ يمتحنون في‪  مؤسساتهم من دون الانتقال إلى مؤسسات أخرى، وذلك حرصا على‪ راحتهم‪.

ويهدف هذا الإجراء إلى الحفاظ على الاستقرار النفسي للمترشحين في هذه المرحلة‪  العمرية الصغيرة، وفي المقابل، سيتم تحويل الأساتذة الذين يؤطّرون العملية إلى‪  مراكز إجراء غير المؤسسات التي يدرٍسون فيها‪.

كما تم استبعاد تنظيم دورة استدراكية لهذا الامتحان، حيث سيتم احتساب معدلات‪  الامتحانات الفصلية بالنسبة للتلاميذ الذين لم يوفقوا في الحصول على معدل 5 من ١٠، وهو المطلوب لاجتياز هذا الامتحان‪.

من جانبه، جنّد الأمن الوطني 31 ألف عون شرطة لتأمين امتحان نهاية الطور‪  الابتدائي، وبفضل هذا التعداد، ستسهر وحدات الشرطة على تأمين 7371 مركز امتحان‪ وعدد من مراكز التصحيح.

وفي إطار التحضيرات لامتحانات نهاية السنة، فقد استكملت مديريات التربية  الإجراءات التنظيمية والإدارية المتعلقة بالتحضير للامتحانات المدرسية الرسمية، إذ قام الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات، بتنظيم ورشة تكوينية لفائدة أعضاء الأمانة المسخّرين للعمل في مراكز الإغفال والتجميع وأمانة مراكز التصحيح، كما أنهت مديريات التربية ضبط القوائم النهائية لرؤساء مراكز إجراء الامتحانات المدرسية الثلاثة “السانكيام” و”البيام” و”البكالوريا”، ورؤساء مراكز التصحيح، إلى جانب قوائم الحراس لمختلف الامتحانات وقوائم الأساتذة المصححين.

إلى جانب ذلك، تم ضبط رؤساء مراكز توزيع مواضيع الامتحانات المتعلقة بشهادتي التعليم الابتدائي والمتوسط، إذ ستكون عملية توزيع مواضيع امتحان “السانكيام” على مستوى كل مقاطعة إدارية التي يتشكل منها إقليم كل ولاية، كما سيستلم رؤساء مراكز توزيع مواضيع امتحان “السانكيام” أوراق الإجابات من رؤساء مراكز الإجراء لتحويلها إلى رؤساء مراكز الإغفال والتجميع قبل تشفيرها وإغفالها لتحوّل إلى مراكز التصحيح.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=1002774

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة