إلقاء القبض على قاتلي عسكري في مشطراس بتيزي وزو

 تمكنت مصالح الأمن بولاية تيزي وزو من توقيف قاتلي عسكري بمشطراس الأسبوع الماضي، بعدما أفضت التحريات العميقة التي أجرتها مصالح الشرطة القضائية بمقر الدرك الوطني، على مستوى مكان الجريمة بمشطراس، إلى إثباتات مادية تورط شابين في العشرين من العمر، أحدهما منحدر من شرفة من عزازڤة والآخر من آيت عبد المومن.

وقد مثل الموقوفان أمام وكيل الجمهورية الذي أمر بإيداعهما السجن المؤقت في انتظار تحويلهما إلى محكمة عزازڤة

وكان الجندي البالغ من العمر 32 سنة اغتيل في ظروف غامضة بتيزي نتلاثة، بضواحي مشطراس، حيث لفظ أنفاسه الأخيرة متأثرا بجراحه بعد تعرضه للطعن بسلاح أبيض على مستوى كافة أنحاء الجسم من قبل أشخاص مجهولين، ليلة الخميس إلى الجمعة ما قبل الماضيين

وتفاصيل الجريمة أن الضحية تعرض للاعتداء عندما كان عائدا من إجازة، قضاها بمنطقته بالشلف، متجها إلى الثكنة فاعترض طريقه أشخاص وقتلوه ولم يسلبوه أمواله

وأفادت ذات المصادر بأن التحقيقات الأمنية لا تزال جارية في القضية للتوصل إلى أشخاص آخرين كانوا وراء القضية

وتعتبر هذه الحادثة الثانية من نوعها في ظرف 15 يوما فقط، حيث كان عُثر على جندي آخر مذبوحا بغابة ميزرانة عندما كان ذاهبا لزيارة عائلته.

هجيرة.م


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة