إمام خطيب : “المطالبة بالمساواة في الميراث هو مساس بالشريعة الدينية “

إمام خطيب : “المطالبة بالمساواة في الميراث هو مساس بالشريعة الدينية “

أثار مطلب حزب الأرسيدي المتمثل في المساواة في الميراث بين المرأة والرجل، جدلا واسعا لدى الرأي العام  الجزائري، وخاصة الطبقة الدينية .

حيث اعتبر إمام خطيب عبد الكريم غول في إتصال مع “النهار” ، أن هذا المطلب هو مساس  بالشريعة الدينية وإتهام باطل أن الدين يظلم المرأة المسلمة .

وأضاف المتحدث،أن الدين استثنى حالات يحدث فيها المساواة مابين الجنسيين جاء بها القران الكريم ولا يجب الاقتداء دون ما جاء في القرآن والسنة .

ومن جهتها ترى رئيسة المرصد الجزائري للمرأة شايعة جعفر، أن مطلب الأرسيدي يمثل فئة قليلة من المجتمع ، وهو إملاءات غربية دخيلة عن المجتمع الجزائري  .

وقالت إن الدستور في المادة “2” يقر أن الإسلام هو دين الدولة ، ولا نحتاج لأخذ إملاءات لاساس لها من الصحة .


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة