إنشاء الهيئة الكشفية لترقية الثقافة الصحية لدى الفئات الهشة

تم اليوم الأحد بالمخيم الدولي بسيدي فرج بالجزائر العاصمة إنشاء الهيئة الكشفية لترقية الثقافة الصحية لدى الفئات الهشة خلال انعقاد الندوة الوطنية للأطباء الكشفيين و فرق التدخل.

و أوضح المسؤول الوطني لقسم خدمة وتنمية المجتمع بالقيادة العامة للكشافة الإسلامية السيد لمين مبروك أن الهدف من إنشاء هذه الهيئة هو تنظيم التدخل الطبي الكشفي في حال وقوع كوارث طبيعية أو صناعية، و تسعى هذه الهيئة طوال أيام السنة إلى تلقين الأفواج الكشفية و المجتمع عامة أهم أسس الثقافة الصحية  و التحسيس ببعض الأمراض التي تصيب االمواطن خاصة خلال الموسم الصيفي.

و أشارذات المتحدث إلى أن ” الكشافة الإسلامية كانت دائما حاضرة في مختلف الكوارث التي تعرضت لها البلاد في السنوات الأخيرة”مضيفا أنه على هذا الأساس” تبلورت فكرة إنشاء هذه الهيئة لتقديم المساعدات الطبية للمواطن خلال وقوع حوادث”، وأضاف أن هذه اللجنة ستضم في المرحلة الأولى 22 طبيب كشفي من مختلف ولايات الوطن و سيعملون بعد هذا اللقاء على تكوين أفواج أخرى من الأطباء الكشفيين و يساهم في هذا التكوين أطباء من الحماية المدنية و الهلال الأحمر الجزائري  و هذا من خلال نقل تجاربهم الميدانية و تلقين الأطباء الكشفيين أهم محاور الإسعافات الأولية.

من جهته  استحسن الملازم الأول وحيد عبد النبي طبيب بالحماية المدنية فكرة إنشاء هذه الهيئة قائلا “بأنها ستساهم في تسهيل الإتصال بين الكشافة ومختلف الهيئات الأخرى على غرار الحماية المدنية و الهلال الأحمر الجزائري”، و يتطرق اللقاء الوطني للأطباء الكشفيين على هامش تنصيب هذه الهيئة إلى وضع خطة عملها و تحديد الأهداف الإجرائية و المحاور الإستراتيجية لها و التعرف على الهيئات الفاعلة في مجال التوعية الصحية لدى الفئات المعرضة للخطر بالإضافة إلى التعرف على آليات التدخل أثناء الكوارث.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة