إنشاء لجنة مختصة في رقابة المهرجانات الدولية على مستوى وزارة الثقافة

إنشاء لجنة مختصة في رقابة المهرجانات الدولية على مستوى وزارة الثقافة

ترأست مريم مرداسي، وزيرة الثقافة، اجتماعا تنسيقيا بمقر وزارة الثقافة مع محافظي المهرجانات الدولية المرسمة، وذلك بحضور إطارات الوزارة.

وحسب بيان الوزارة، فإن هذا اللقاء تناول عدد من النقاط الهامة التي تتعلق بحصيلة المهرجانات السابقة وما حققته من الأهداف

المسطرة لها، وكذا النقائص التي شابتها والصعوبات التي واجهتها.

وبهذه المناسبة قدمت الوزيرة توجيهات من أجل التحضير والتنظيم المحكم لهذه التظاهرات الثقافية، مع المحافظة على صبغتها الدولية.

ومن أهم هذه التوجيهات إنشاء لجنة متابعة والرقابة على مستوى وزارة الثقافة تسهر على التنسيق مع المحافظين حول التحضير

والتنظيم للمهرجانات والتأطير، والاحترام الصارم للقوانين والتنظيمات المؤطرة لهذه المهرجانات.

والعمل على إيجاد بدائل لتمويل المهرجانات من خلال اللجوء إلى مانحين من القطاع الاقتصادي العام والخاص (sponsor)،

وضرورة تحسيس السلطات المحلية حول أهمية هذه التظاهرات في تنشيط الحياة الاقتصادية والثقافية والفنية للساكنة، ومن ثمة المساهمة المالية و المادية في تنظيمها.

كما وجهت إلى اللجوء إلى الوسائل التقنية للمؤسسات تحت الوصاية، التي لها خبرة في تنظيم مثل هذه التظاهرات،

وذلك لضمان الجانب التنظيمي واللوجيستيكي مثل الديوان الوطني للثقافة والإعلام”ONCI”وديوان رياض الفتح “OREF”.

من جهتهم ثمن المحافظون المعنيون بهذا الاجتماع بمثل هذه اللقاءات التي تعد ” فرصة للتعارف أكثر وتناول عدد من المسائل العالقة”.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة