إنشاء مدرسة وطنية عليا لتكوين المعلمين المتخصّصين في التوحد

إنشاء مدرسة وطنية عليا لتكوين المعلمين المتخصّصين في التوحد

استمعت الحكومة خلال إجتماعها اليوم برئاسة الوزير الأول عبد العزيز جراد إلى عرض وزير التربية حول نتائج فريق العمل الـمكلّف بدراسة ملف التوحد.

وجاء في بيان الوزارة الأولى، إنه طبقا لتعليمات  رئيس الجمهورية التي أسداها خلال مجلس الوزراء الـمنعقد يوم 18 أفريل الفارط، تم تشكيل فوج عمل وزاري مشترك، برئاسة وزير التربية الوطنية، لوضع إستراتيجية وطنية للتكفل بالتوحد.

وقد تم بهذه الـمناسبة عرض تقرير مرحلي أولي يتضمن الوضعية الراهنة للتوحد في الجزائر، وكذا العناصر الرئيسية لإعداد الاستراتيجية الوطنية للتكفل به.

وعقب العرض، ذكّر الوزير الأول بأن معالجة هذا الـملف الذي يخص عدة قطاعات يجب أن يتم بالتنسيق التام من أجل القيام، في أحسن الآجال، بتجسيد التدابير الآتية:

1. إعداد وتعديل النصوص التنظيمية الـتي تحكم اضطراب التوحد على مستوى جميع القطاعات المعنية، وذلك بالتشاور مع الخبراء والـمجتمع العلمي والـمدني الناشط في هذا الـمجال.

2. إنشاء مركز مرجعي وطني للتوحد بالشراكة مع الـمراكز الأجنبية الـمتخصّصة وذات الخبرة في هذا الـمجال.

3. إنشاء مدرسة وطنية عليا لتكوين الـمعلمين الـمتخصّصين في التوحد.

4. وضع خطة اتصال وطنية مع تكريس يوم وطني للتوعية باضطرابات التوحد.

5. تشجيع البحث العلمي في مجال التوحد بالشراكة مع المؤسسات الدولية المتخصّصة .


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=997927

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة