إنطلاق الحملة الوطنية التحسيسية من خطر الفيضانات

إنطلاق الحملة الوطنية التحسيسية من خطر الفيضانات

إنطلقت اليوم الأربعاء، رسميا، الحملة الوطنية للتحسيس والتوعية من خطر الفيضانات والأمطار الموسمية، من باتنة.

وحسب بيان للمديرية العامة للحماية المدنية، تنظم ذات المصلحة، هذه الحملة، على مستوى القطر الوطني إبتداء من اليوم الأربعاء.

وتم تسطير برنامج ثري، بالتنسيق مع مختلف القطاعات الفاعلة، والمتدخلة في الميدان، نظرا لما لهذه الحملة من أهمية.

وتتمثل أهمية هذه الحملة التحسيسية، كونها سوف تؤدي إلى التقليل من هذه أخطار الفيضانات، لتجنب وقوع ضحايا بشرية ومادية.

وتسهر القطاعات المشاركة في هذه الحملة، على ضمان نشر واسع لمختلف النصائح والإرشادات، من أجل غرس ثقافة وقائية من هاته الأخطار، وكيفية تجنبها.

ويتمثل برنامج هذه الحملة، في تنظيم قوافل وقائية تحسيسية وجوارية في المناطق المعروفة بهذه الأخطار، وخاصة المناطق المعزولة.

وكذا تنظيم أبواب مفتوحة عبر معارض في مختلف الساحات العمومية، وتنظيم دروس بالمساجد، وإستغلال مختلف مواقع التواصل الإجتماعي.

بالإضافة إلى إشراك وسائل الإعلام المتنوعة، وهذا بتنشيط ندوات وحصص توعوية موضوعية بالقنوات الإذاعية والتلفزية الوطنية والمحلية.

ويتم خلال هذه الحملة، توضيح وإبراز دور الوقاية والتحسيس في كيفية الحد أو التقليل من مختلف الخسائر الناجمة عن الفيضانات.

كما تم تخصيص برنامج، بالتنسيق مع مختلف مديريات التربية لولايات الوطن، بتقديم دروس حول خطر الفيضانات والأمطار الموسمية لفائدة الأساتذة وتلاميذ المؤسسات التربوية بأطوارها الثلاثة.

وهذا بتقديم نصائح وإرشادات في كيفية الوقاية والتصرف السليم قبل وأثناء الإضطربات الجوية نذكر منها :

متابعة النشرات الجوية الخاصة وتطورها بإهتمام شديد، وعدم ترك مخلفات مواد البناء عشوائيا في الشوارع.

وتحضير حقيبة الإسعافات الأولية، مذياع و بطاريات، وعدم المغامرة بقطع السيول و الوديان راجلا، وكذا السباحة في مجرى السيول.

وكذا يحب تفادي قطع السيول الجارفة بالسيارات، قوة السيول لا يجابهها شيء، ويجب الابتعاد عن الوديان و حواف الأودية.

ومراقبة الأولاد، علمهم عدم التواجد بالوديان أو السباحة فيها أو في البرك المائية و السدود.

وعدم الإحتماء تحت الأنفاق أو فوق الجسور أثناء تساقط الأمطار، والإحتماء بالأماكن الأعلى، كونها أكثر أمان.

وعلى الأولياء، موافقة أبنائهم، لا سيما الصغار للذهاب للمدارس، واختيار الطريق الآمن لوجهتك.

والإنتباه جيدا من الأسلاك الكهربائية، والتي من الممكن أن تسقطها الرياح القوية.

في حالة الخطر، يجب الإتصال بالحماية المدنية عبر الرقم الأخضر “1021” و رقم النجدة “14”، مع تحديد نوع الخطر و العنوان بالدقة.

وأخيرا، البقاء في الاستماع لنصائح وإرشادات الحماية المدنية.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=701520

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة