إيداع ثلاثة رعايا أتراك وثلاث فتيات الحبس الاحتياطي بتهم الدعارة

أودع قاضي التحقيق لدى محكمة غليزان ستة أشخاص الحبس الاحتياطي بتهمة ممارسة الدعارة و الفسق، من بينهم ثلاثة رعايا من جنسية تركية،

متواجدون بعاصمة الولاية في إطار اتفاقية عمل لإنجاز 3 آلاف وحدة سكنية، في حين استفادت مؤجرة المسكن من الإفراج، فحسب المعلومات المستمدة من محكمة غليزان، تكون الشرطة القضائية بغليزان قد تلقت معلومات من جيران المسكن تفيد تحويل سكن اجتماعي من قبل عمال أتراك إلى بيت للدعارة يتم فيه تنظيم ليالي حمراء لممارسة الفسق على مستوى العمارات المعروفة ب”الطلاين”، و بأمر من وكيل الجمهورية بعد مراقبة عناصر الشرطة القضائية للمحل مسرح العملية، داهمت هذه الأخيرة ليلة الخميس الفارط المسكن و ألقت القبض على ثلاثة رعايا أتراك برفقة ثلاث فتيات في مقتبل العمر قادمين من ولاية وهران في حالة تلبس، ليتمٌ فيما بعد استدعاء صاحبة المسكن و الاستماع إليها،و بتحويل الملف على جهاز العدالة مساء الأمس أودع قاضي التحقيق المتهمون الست الحبس الاحتياطي في انتظار محاكمتهم .


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة