إعــــلانات

إيداع 22 عنصرا من منظمة الماك الإرهابية الحبس المؤقت

إيداع 22 عنصرا من منظمة الماك الإرهابية الحبس المؤقت
محكمة سيدي محمد

أمر عميد قضاة التحقيق الغرفة الأولى لدى محكمة سيدي أمحمد في ساعة متأخرة من ليلة الأربعاء. بايداع 22 متهما ضمن المنظمة الإرهابية “ماك” رهن الحبس المؤقت على ذمة التحقيق. فيما استفاد 8 متهمين آخرين من الإفراج مع ابقائهم رهن الرقابة القضائية

وأفادت مصادر النهار أن قاضي التحقيق وجه للمتهمين محل المتابعة تهما تتعلق. جناية القيام بأعمال إرهابية وتخريبية تستهدف امن الدولة استقرار المؤسسات. عن طريق بث الرعب وسط السكان وخلق جو انعدام الأمن من خلال الاعتداء المعنوي والجسدي على الأشخاص.

وجاءت أوامر قاضي التحقيق، في حق المتهمين بعدما تم تقديمهم امام وكيل الجمهورية للتحقيق معهم. في أعقاب عملية توقيف نفذتها مصالح الأمن شرق الوطن. وهم بصدد تنفيذ مخطط إجرامي هندسته أيادي خارجية بمنطقتي خراطة وبني وارتيلاتن.

حيث تضمن المخطط زرع البلبلة والفتنة بالمنطقتين من خلال اقتحامهم محلات تجارية للسطو عليها جماعيا. في محاولة منهم لتفعيل نشاط خلايا نائمة للجماعة الإرهابية.

وخلفت عملية التوقيف للمتهمين جرحى في صفوف الشرطة بعد تعرضهم إلى اعتداءات باستعمال أسلحة بيضاء.

ومكنت التحقيقات في ذات القضية بعد مداهمة مساكن المتهمين بأمر من النيابة المختصة إقليميا.من العثور  على محجوزات مهمة وخطيرة في آن واحد. تمثلت في لواحق لألبسة عسكرية، معدات الإعلام الآلي بجميع لواحقها. جهاز كشف عن المعادن، أسلحة بيضاء. أختام مزورة تحمل وسم انتخب وانتخب بالوكالة ونسخة طبق الأصل مصادق عليها. سجلات إدارية، رايات للمنظمة الإرهابية الماك وهواتف نقالة.

وتأتي التحقيقات في هذه القضية، في إطار مساعي الدولة الجزائرية لمكافحة الإرهاب والمنظمات الإرهابية الناشطة بداخل وخارج الوطن. والتي تهدف إلى زعزعة استقرار أمن الوطن.

إعــــلانات
إعــــلانات