إيقاف “مشعوذة” إحتالت على ضحايا كثر بسطيف

إيقاف “مشعوذة” إحتالت على ضحايا كثر بسطيف

أودعت أول أمس الجمعة، إمرأة في العقد الثالث من العمر، الحبس المؤقت، بسجن “عين والمان” بولاية سطيف.

إلى غاية مثولها، ومحاكمتها في الجلسة المبرمجة الخميس المقبل.

المرأة التي ألقي عليها القبض، هي الأن في الحبس الإحتياطي، تنحدر من الغرب الجزائري، وبالضبط من ولاية تلمسان.

المرأة، متهمة بسلب عدة عائلات كميات معتبرة من الحلي الذهبية عن طريق إيهام ضحاياها بأنها تزيل السحر.

بالإضافة إلى طرد الجن و تداوي العانس وتجلب السعادة.

وكانت القزانة محل شبهة كثيرة في الأيام الأخيرة، ما جعل الكثير من الضحايا  يودعون شكواهم ضدها ببمارسة السحر والشعوذة والنصب.


التعليقات (1)

  • شخص

    لا نعرف ما هو المعيار التي تتّبعه السلطات الأمنية في إيقاف المشعوذين، لأن هناك الكثير منهم معروفين لدى العام و الخاص و لا يمسهم أحد !

أخبار الجزائر

حديث الشبكة