إ. العاصمة 0 أ. الشلف 1 : هدف زاوي وصفعة بورحلي تحرقان بولوغين

إ. العاصمة 0 أ. الشلف 1 : هدف زاوي وصفعة بورحلي تحرقان بولوغين

حقق فريق أولمبي الشلف مفاجأة من العيار الثقيل بعودته بفوز ثمين من ملعب عمر حمادي ببولوغين أمام فريق اتحاد العاصمة…

في مباراة عرفت أحداث شغب عند نهاية المباراة لأول مرة في تاريخ النادي منذ سنوات عديدة، وقد مكّن هذا الفوز الثمين والمستحق الشلفاوة من الارتقاء إلى الصف الثاني.
 بداية محتشمة لسوسطارة وترقب للشلفاوة وقد عرفت بداية المباراة انطلاقة محتشمة من جانب المحليين الذين حاولوا منذ البداية الوصول إلى مرمى حارس الأولمبي لزرق بن فيسة تجلت في بعض الفرص المحتشمة عن طريق الثنائي عمار عمور وحسين آشيو في الدقيقتين 4 و19 غير أنها لم تجسد.

الدقيقة 30 زاوي يعلن حداد في بولوغين
وعلى عكس مجريات المباراة في بدايتها، تمكن الفريق الزائر أولمبي الشلف من افتتاح مجال التهديف في د30 عن طريق هربة سريعة من المدافع سمير زاوي الذي قذف من بعيد، كرته لم يتمكن الحارس شويح من صدها وهو الهدف الذي ترك أنصار سوسطارة في حيرة من أمرهم.

 عودة دون فعالية للاتحاد في الشوط الثاني وبداية الشرارة الأولى للشغب
 الشوط الثاني حاول أصحاب الأرض فريق اتحاد العاصمة العودة في النتيجة خلال بداية المرحلة الثانية، خاصة عن طريق المهاجم يسعد بورحلي في د53 وحمدود في د71 وكذا مكاوي في أخطر فرصة في د89 لكن دون فعالية تذكر أمام مصلابة دفاع الأولمبي. وقد بدأ أنصار الاتحاد يفقدون أعصابهم قبل عشر دقائق من انتهاء المباراة أين انطلقوا في رشق الميدان بالقارورات.

 أحداث شغب في نهاية اللقاء والقارورات والحجارة تغطي أرضية الميدان
 نهاية المباراة لم تكن كبدايتها، حيث اختلط فيها الحابل بالنابل بعد أعمال شغب كبيرة تسبب فيها أنصار الاتحاد الذين رشقوا أرضية الميدان بالقارورات وكذا الحجارة احتجاجا منهم على الهزيمة القاسية التي تكبدها الفريق أمام الأولمبي. إلى جانب المردود الشاحب الذي أبانه رفقاء آشيو على غير العادة.
 نحو تسليط عقوبة على ملعب بولوغين من المنتظر أن تضرب الرابطة الوطنية لكرة القدم بقوة بعد الأحداث التي عرفها ملعب عمر حمادي ببولوغين، حيث سيتم معاقبة الملعب بمباراة أو مبارتين على أقصى تقدير ­حسب آخر الآخبار المستقاة­ ويسود تخوف في وسط محبي الاتحاد عن إمكانية معاقبة الفريق قبل لقاء الداربي ضد العميد، وهو ما قد يجعل الفريق يخوض هذا اللقاء المحلي من دون جمهور.

 عمراني يرفض الإدلاء بأي تصريح وحديث عن مؤامرة
 رفض المشرف على العارضة الفنية للاتحاد، عبد القادر عمراني، بعدة نهاية المباراة الادلاء بأي تصريح. كما منعت الادارة لاعبيها من الإدلاء بأي تصريح، ودار حديث بقوة في وسط المحيط الفاعل في الفريق عن مؤامرة قد حيكت ضد المدرب عمراني من قبل بعض اللاعبين الذين يعارضون بقائه على رأس التشكيلة.

 بورحلي يصفع الحكم بوقجار ومعرض لعقوبة جد قاسية
 نهاية اللقاء لم يكن بطلها أنصار الاتحاد فقط الذين قاموا بإحداث حالة فوضى كبيرة بالملعب، حيث كان المهاجم يسعد بورحلي أحد المتسببين في أحداث الشغب بعد قيامه بصفع الحكم بوقجار بعد نهاية المباراة. تصرف غير أخلاقي ولا رياضي قام به بورحلي سيعرضه لعقوبة قاسية قد تحرمه من الميادين في أحسن الظروف بالنسبة له سنة واحدة، إن لم تضرب لجنة العقوبات بيد من حديد وتعاقبه مدى الحياة.
 
عليق يجدد الثقة في عمراني ويهدد لاعبيه
 اجتمع رئيس الفريق سعيد عليق بعد نهاية المباراة بلاعبيه وكذا الطاقم الفني وقد جدد من خلاله الثقة في مدربه عبد القادر عمراني، محملا بالمقابل مسؤولية التعثر للاعبين الذين ألقى اللوم عليهم، وهددهم باتخاذ إجراءات عقابية صارمة في حالة التعثر في الداربي أمام العميد. ياسين. ع


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة