اتحاد البليدة عاد أول أمس إلى الجزائر…تشكيلة عمراني تتحسن تدريجيا وتعد بالكثير

اتحاد البليدة عاد أول أمس إلى الجزائر…تشكيلة عمراني تتحسن تدريجيا وتعد بالكثير

أنهى فريق اتحاد البليدة التربص المغلق التحضيري الذي أجراه في مدينة عين الدراهم بتونس، حيث خاض الفريق ست مباريات ودية كاملة، ساهمت في إعادة اللاعبين إلى أجواء المنافسات الرسمية، بعد انقضاء فترة العطلة التي تمنح لهم عند نهاية كل موسم.
وقد شدت التشكيلة البليدية الرحال عائدة إلى أرض الوطن، صبيحة أمس، حيث امتطت الحافلة التي نقلت الفريق إلى تونس، وهذا من مدينة عين الدراهم إلى غاية مدنية عنابة، ومن هناك استقل الوفد البليدي الطائرة الخاصة بالخطوط الجوية الجزائرية التي أوصلته إلى الجزائر العاصمة.
وكانت رحلة أبناء مدينة الورود شاقة للغاية، حيث أثرت على اللاعبين من الناحية البدنية، لاسيما وأن الجميع اضطر للبقاء ساعات طويلة أمام الطوابير الطويلة بالمركز الحدودي التونسي الجزائري، وهو ما عطلها كثيرا، رغم محاولات مسؤولي الفريق المتكررة للإسراع في اجتياز الحدود.

عمراني منح راحة للاعبيه

وقد قرر الطاقم الفني للاتحاد البليدي، وعلى رأسه المدرب عبد القادر عمراني، منح ثلاثة أيام راحة للاعبيه ليمكنهم من الالتحاق بذويهم والتقاط أنفاسهم بعد المجهودات الكبيرة التي بذلوها في التحضيرات.

البليدة تعادلت في مباراتها الودية الأخيرة

وقد فُرض التعادل على أبناء مدينة الورود في المباراة الودية الأخيرة، التي لعبوها أول أمس، أمام نادي أهلي البرج، والتي جرت على أرضية ميدان مركب عين الدراهم وانتهت بنتيجة التعادل السلبي.
وقد عرفت هذه المباراة خشونة كبيرة من قبل لاعبي الفريقين، وكأن الأمر يتعلق بمباراة كأس، وأرجع البعض ذلك إلى رغبة اللاعبين إلى حجز أماكنهم الأساسية قبل العودة إلى أرض الوطن، رغم أن ذلك كان بإمكانه أن يتسبب في إصابات متفاوتة الخطورة.

عمراني اجتمع بلاعبيه بعد المواجهة

عقد عبد القادر عمراني، الرجل الأول في العارضة الفنية لاتحاد البليدة اجتماعا مصغرا بلاعبيه الذين لعبوا المباراة الودية أمام أهلي البرج، أول أمس، وطلب منهم أن يكونوا عند حسن ظنه وحسن ظن الإدارة التي أكدت لهم أنها تثق في قدراتهم كثيرا، وأنها ستضع جميع الإمكانيات اللازمة تحت تصرفهم حتى تمكّنهم من أداء موسم جيد.
وشدد عمراني للاعبيه على وجوب تحقيق انطلاقة جيدة، لأنها ستكون مؤثرة في مسيرة الفريق هذا الموسم، داعيا إيّاهم إلى أخذ قسط كاف من الراحة للعودة مجددا إلى أجواء التحضيرات التي باشرها الفريق من مدة.

البليدة قد تواجه الشراڤة وديا

وقد أشارت مصادر مقربة من إدارة اتحاد البليدة الى أن الفريق سيواجه جمعية الشراڤة الذي ينشط في القسم الوطني الأول، وسيكون ذلك يوم الأحد المقبل، أي بعد العودة إلى أجواء التحضيرات، حيث ينتظر أن يقوم المدرب عبد القادر عمراني بوضح آخر اللمسات على تشكيلته قبل العودة إلى أجواء المنافسات الرسمية.

الفريق يتحسن من مباراة لأخرى

وإذا نظرنا إلى الحصيلة التي حققها الفريق لحد الآن، فإننا سنلاحظ أنه تحسن كثيرا، وبالخصوص من ناحية الأداء الجماعي والانسجام داخل التشكيلة، ما جعل المسيرين يتفاءلون خيرا بمستقبل الفريق خلال الموسم المقبل.
فرفقاء المدافع زموشي تعادلوا في المباراة الودية الأولى التي واجهوا خلالها نادي جرجيس من الدرجة التونسية الثانية بدون أهداف، وبعدها أجروا مباراة ودية ثانية أمام شباب بلوزداد وانتهت بنتيجة التعادل بهدفين في كل شبكة.
أما المباراة الودية الوحيدة التي فاز فيها البليديون فهي تلك التي جمعتهم بنادي ڤابس الذي يلعب في الدرجة التونسية الأولى، والتي انتهت بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل هدف واحد، وعرفت تألق المهاجمين انكومي جود، وإيزيشال اللذان أقنعا الطاقم الفني بإمكاناتهما الفنية والبدنية.
فيما انهزم أبناء المدرب عمراني في مباراة ودية واحدة أمام نادي بنزرت على أرضية ميدان هذا الأخير، وهذا بمناسبة احتفال النادي التونسي بذكرى تأسيسه الثمانين، حيث استقبل الوفد البليدي أحسن استقبال، فيما تعادل الفريق أمام أهلي البرج، أول أمس، بدون أهداف.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة