اتحاد العاصمة مناشير للإطاحة بعليق وامتحان الفرصة الأخيرة أمام بلوزداد

في سابقة هي الأولى من نوعها منذ تسلم رئيس الفريق سعيد عليق مسؤولية ترؤس الاتحاد، منذ موسم صعود تشكيلة سوسطارة إلى حضيرة النخبة،

لم تتحرك المعارضة بذات الحجم الذي تحركت له في الآونة الأخيرة، بإقدامها على توزيع مناشير في معاقل الفريق، خاصة بحيي “سوسطارة” و”باب الواد” تطالب فيها بالإطاحة بعليق من على رأس الفريق. في ذات السياق، أبرز لنا مصدر عليم أن ما جاء في المناشير التي تم توزيعها على  الأنصار، والتي لم يتم فيها تحديد المصدر  الرئيسي لها،  أنه لم يسبق لفريق اتحاد العاصمة وأن مرّ بهذه الفترة الحالكة التي مر بها مؤخراً، والسبب يعود إلى أن الرئيس عليق فقد السيطرة على زمام الأمور داخل الفريق، وهو ماترتب عنه غياب الاستقرار داخل التشكيلة والذي كان له الانعكاس السلبي على نتائج الفريق. وحسب المعارضة، فإن مباراة اليوم أمام الجار بلوزداد هي آخر فرصة لعليق.
 
 دوكوري يستنفذ العقوبة ويعود
 ستدخل تشكيلة “سوسطارة” في مباراتها المحلية التي ستجمعها أمام فريق شباب بلوزداد برسم الجولة 13 من عمر البطولة وهي مستفيدة من عودة المهاجم دوكوري بعد استنفاذه للعقوبة الآلية التي كانت مسلطة عليه، والتي حرمته من المشاركة أمام كل من جمعية الخروب واتحاد البليدة. 
الانتصار أو .. الانفجار ويعد اختبار اليوم جد مهم لتحديد مستقبل الفريق بغض النظر عن طابع المباراة المحلية بالرغم من غياب الجمهور. ويأتي ذلك على اعتبار الوضعية غير المريحة التي يتواجد عليها الفريق في الآونة الأخيرة وانهزامه في أربع مباريات متتالية، مايجعل الفوز ضروري بالنسبة لأشبال المدرب مصطفى أكسوح. 

نحو عودة حمدود كأساسي ومفتاح في الاحتياط
حسب آخر الأخبار التي استقيناها من المحيط المقرب من الطاقم الفني للاتحاد، فإن هذا الأخير ينوي إحداث بعض التغييرات، خاصة على مستوى محور الدفاع، في ظل غياب المدافع ريال بفعل الإصابة، وذلك بإشراك المدافع محمد حمدود كأساسي مكان مفتاح الذي سيكون في الاحتياط.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة