اتصالات الجزائر تعتمد تسهيلات لاستعادة زبائنها وديونها

اتصالات الجزائر تعتمد تسهيلات لاستعادة زبائنها وديونها

تسعى مؤسسة اتصالات الجزائر ”ألجيري تيليكوم”، إلى استرجاع ديونها المقدرة بالملايير والمتراكمة لدى زبائنها، حيث عمدت في هذا السياق إلى تقديم عرض خاص محددةً آجاله إلى غاية الفاتح من شهر مارس 2011، حيث يتضمن هذا الإجراء إعادة تشغيل الخطوط الموقفة بسبب الديون التي أحجم زبائنها عن تسديدها، على أن يستفيد هؤلاء من بعض الإمتيازات منها حصولهم على جهاز ”مودام” مجانا، وكذلك بطاقة تعبئة ”آمال” مهداة على أن يسدد الزبون لتشغيل خطه مجددا ما نسبته 10 من المائة من القيمة الإجمالية للمستحقات المالية لاتصالات الجزائر المتراكمة لديه، على أن يتم تسديد الباقي من هذه الديون عبر جدول زمني يتم فيه الإتفاق بين الطرفين يمضي بناءً عليه، المشترك في شبكة الهاتف الثابت لاتصالات الجزائر تعهدا بالإلتزام بتسديد نسبة من الديون شهريا حسب الجدول الزمني المتفق عليه.

وأشارت المصادر التي أوردت الخبر من المؤسسة المذكورة إلى أن الإجراء المذكور يخص فئة زبائنها المتراكمة الديون لديهم لمدة ستة أشهر فأكثر، والذي سيسمح لهم باستخدام بطاقة تعبئة الثابت الكلاسيكي وضبط عدد ومدة مكالماتهم، حيث بإمكانهم اقتناء بطاقة تعبئة بقيمة ألف دينار أو ألفي دينار، إذ يعول على هذا الإجراء لتتمكن اتصالات الجزائر من استعادة ديونها وزبائنها الذين تراجع عددهم بالموازاة مع توسع رقعة الهاتف النقال.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة