اجتماع اليوم جاء لشرح مضمون الشراكة بين القطاع العام والخاص

اجتماع اليوم جاء لشرح مضمون الشراكة بين القطاع العام والخاص

أكّد رئيس منتدى رؤساء المؤسسات، علي حداد،  أنّ لقاء الأفلان و”الأفسيو” والإتحاد العام للعمال الجزائريين لشرح مضمون اتفاق الشراكة بين القطاع العام.

وليس ثلاثيّة موازية للثلاثية السابقة.

وأ عرب علي حداد، عن شرفه حضور “الأفسيو” داخل بيت الأفلان للحديث عن ملف الشراكة
وأكّد حدّاد خلال الندوة الصحفية التي نظمها اليوم بمناسبة لقاء الثلاثية الذي جمع الأفلان والباترونا و المركزية النقابية.
بأنّ الرهان الأساسي من إجتماع الثلاثية هو بعث الإقتصاد الوطني من جديد.
وتابع نفس المتحدّث بأنّ هذا لقاء اليوم جاء لوضع حد للتأويلات حول ميثاق الشراكة والخروج دائما على تكريس التوافق الوطني.
مضيفا بأنّ، لن يتمّ السماح لأحد تقديم لهم دروس في الوطنية الاقتصادية، وكذا رفض منطق الخطوط الحمراء في القطاع العمومي.
وأكّد رئيس منتدى رؤساء المؤسسات، أنّ استراتيجية أرباب العمل قائمة على عدم التفريق بين القطاع العام والخاص.
هدفها شراكة مثمرة مع القطاع العام وليس خوصصتها. موضّحا أنّ الهدف الأسمى من الشراكة هو خدمة الجزائر فقط بعيدا عن كلّ المزايدات.

مواضيع أخرى:

5سنوات سجنا لإرهابي سابق تواصل مع أمير “داعشي” عبر “فايسبوك و” تليغرام”

التعليقات (0)

دير لافير

أخبار الجزائر

حديث الشبكة