احتجاج طالبات إقامة‮ “‬بامنديل‮” ‬في‮ ‬ورڤلة‮ ‬

احتجاج طالبات إقامة‮ “‬بامنديل‮” ‬في‮ ‬ورڤلة‮ ‬

دخل عدد كبير من طالبات الإقامة الجامعيةبامنديلفي ورڤلة، في يوم احتجاجي أمس، تعبيرا عن استيائهن من كيفية تسيير إقامتهن، رغم الأغلفة المالية المرصدة لها، حيث تجمعن أمام مداخل ومخارج الإقامة وأغلقن أبواب الإدارة في وجوه الموظفين، متممات بذلك اعتصامهن قبل أيام أمام مقر مديرية الخدمات الجامعية في ورڤلة. وتحدثت المحتجات عن انقطاع المياه الصالحة للشرب وتعطل دورات المياه، مما تسبب في تسرب المياه القذرة إلى الغرف وسوء التغذية ومشكل الإكتظاظ، حيث بلغ عددهن 5 طالبات في غرفة واحدة، وهو أمر غير مقبولعلى حد تعبيرهن لـلنهار“-، يضاف إلى كل ذلك، نقص التجهيزات في المكتبة خاصة قسم اللغات الأجنبية  والترجمة، وانعدام وسائل الحاسوب والأنترنيت، كما يشتكين من التسيب والتدهور الأمني بإقامتهن، حيث أشرن إلى أنهن رفعن العديد من المراسلات للجهات المسؤولة لكن بدون جدوى.


التعليقات (1)

  • علي بن محدة

    هذا شيئ طبيعي عند هؤلاء المسؤولين، لايهم ما وراء الجدر، همهم الظاهر، وحقيقة هذا الوضع يمس جميع أقسام الجامعة فمنذ تسلم هذا الأخير الجامعة تقهقر مستواها التعليمي والعلمي، وأصبحت الجامعة عبارة عن مقاولة، إلى متى يستفيق هؤلاء، همهم فقط فضح المستور، وينسون أنهم على رأس كل تدهور وانحلال خلاقي، وأنهم يدارون عن البعض، وصدق من قال إذا لم تستحس فأفعل ماشئت.

أخبار الجزائر

حديث الشبكة